صحيفة: تحالف الفتح يستبعد استكمال حكومة عبد المهدي قريبا

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 28 أكتوبر 2018 - 3:58 مساءً
صحيفة: تحالف الفتح يستبعد استكمال حكومة عبد المهدي قريبا

ذكرت صحيفة “الحياة” ان تحالف “الفتح” المنضوي في كتلة البناء، استبعد استكمال حكومة رئيس الوزراء الجديد عادل عبد المهدي، قريبا.

ونقلت الصحيفة عن النائب عن تحالف الفتح، حنين القدو، قوله في تصريح صحفي، أمس السبت، 27 تشرين الأول 2018، ان ائتلافه يستبعد اكتمال التشكيلة الوزارية خلال المدة الدستورية المحددة، بسبب الخلاف حول بعض الأسماء المرشحة لشغل الحقائب السيادية وفي مقدمها حقيبتا الدفاع والداخلية.

وأضاف القدو، أن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، متمسك بفالح الفياض مرشحا لوزارة الداخلية، مبينا ان “ائتلاف الفتح لم يسحب ترشح الفياض لمنصب وزارة الداخلية حتى الآن”.

ورجح أن يعيد رئيس الحكومة طرح فالح الفياض، مرشحا لوزارة الداخلية بدعم من تحالف البناء وبعض الأطراف السياسية خلال جلسة البرلمان المقبلة، فيما يتم تغيير بعض أسماء المرشحين.

وأشار إلى أن تحالف “الإصلاح” لم يعلن حتى الآن أسباب اعتراضه على الفياض أو بقية الوزراء المرشحين وأن النقاشات لا تزال مستمرة لإكمال حكومة عبد المهدي في جلسة الأسبوع المقبل.

كما رجح النائب عن تحالف “البناء” عامر الفايز أمس، إقالة بعض الوزراء الجدد في حال شمولهم بقرارات المساءلة والعدالة، مشيرا إلى أن “عبد المهدي لن يتمكن من إكمال تشكيلته الوزارية في المدة المحددة”.

من جهتها طالبت النائبة عن ائتلاف “دولة القانون” عالية نصيف، أمس رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بـ “تغيير أصحاب المناصب العليا في الوزارات ممن أمضوا أربع سنوات في مناصبهم”، وبينت أن “استبدال أصحاب المناصب العليا والدرجات الخاصة في الوزارات ومن ضمنها الوزارات الأمنية، سيضمن إعطاء فرصة لآخرين ليجددوا الحياة في تلك الوزارات”.

وكان مجلس النواب قد مرر في جلسته الأخيرة، الأسبوع الماضي، تشكيلة غير مكتملة لحكومة عبد المهدي، بعد رفض تحالف “الإصلاح” التصويت لصالح بعض مرشحي ائتلاف “البناء” وأبرزهم مرشح وزارة الداخلية فالح الفياض.

رابط مختصر