باحث شيعي: هادي العامري يعد بمنح الثقافة لسياسية شيعية

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 28 أكتوبر 2018 - 3:33 مساءً
باحث شيعي: هادي العامري يعد بمنح الثقافة لسياسية شيعية

أكد القيادي السابق في حزب الدعوة الإسلامية والباحث الشيعي سليم الحسني، السبت، أن رئيس تحالف الفتح هادي العامري وعد حنان الفتلاوي بمنصب وزيرة الثقافة.

وذكر سليم في منشور له على صفحته في “الفيسبوك” اليوم (27 تشرين الأول 2018)، أنه سينشر التفاصيل حول وعد العامري في مقال خلال الساعات المقبلة.

وكان جدل بين التيار الصدري وحركة عصائب أهل الحق بشأن مرشح الثقافة حسن الكعبي، حال دون حسم المنصب في الوجبة الأولى من حكومة عبدالمهدي.

وحسن الربيعي هو مرشح عن عصائب اهل الحق المنضوي في تحالف “البناء” بزعامة هادي العامري، إلا أن الخلافات السياسية ورفض تحالف “سائرون” المدعوم من مقتدى الصدر حال دون التصويت عليه.

على إثر هذا النزاع، دعا النائب عن كتلة “صادقون”، الجناح السياسي لحركة “عصائب أهل الحق”، سعد شاكر، إلى مزيد من “النضج السياسي في التعامل مع مرشحي الكتل الأخرى”، مضيفا أن “الانتماء السابق لمرشحينا إلى التيار الصدري ليس سببا كافيا كي ترفض سائرون ترشيحهم للمناصب الوزارية”.

وعبرت الأوساط الثقافية في العراق عن رفضها لهذا الترشيح، وطالبت بإبعاد الحقيبة عن المحاصصة الحزبية والتوافقات، ومنحها لشخصية لها باع طويل في هذا المجال.

وأعرب الاتحاد العام للأدباء ونقابة الفنانين عن غضبهما من ترشيح ما قالا إنه “شخصية لا علاقة لها بالثقافة لشغل حقيبة الوزارة في حكومة عبدالمهدي”.

وكان القيادي السابق في صحوة الأنبار والشخصية العشائرية حميد الهايس، قد ابدى رغبته هو الاخر في ان يكون وزيرا للثقافة لان الثقافة اقرب اليه فكريا ولديه انفتاح للامور الثقافية وغيرها، في الوقت الذي يتحسس منها كثيرون”، حسب تعبيره.

الجدير بالذكر ان البرلمان العراقي كان قد صوت على 14 وزيرا من حكومة عادل عبدالمهدي، في جلسة شهدت تجاذبا بسبب الاعتراضات على بعض الوزراء.

رابط مختصر