إجراءات أمنية مشددة في بغداد ومدن الجنوب لتأمين زيارة الأربعين

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 28 أكتوبر 2018 - 4:03 مساءً
إجراءات أمنية مشددة في بغداد ومدن الجنوب لتأمين زيارة الأربعين

أعلنت قيادة عمليات الفرات الأوسط، تعزيز قواتها بقوات إضافية وطائرات مسيرة بهدف تأمين زيارة الأربعين التي من المتوقع أن تبلغ ذروتها يوم الثلاثاء المقبل في محافظة كربلاء، فيما أفادت المنافذ الحدودية بان عدد الزوار تجاوز المليون و300 ألف وافد غالبيتهم من الجنسية الإيرانية.

وذكرت مديرية العمليات المركزية في الحشد الشعبي في بيان، أمس السبت، 27 تشرين الأول 2018، أن قوات الحشد عززت انتشارها الأمني لتأمين حماية زوار الأربعينية وتفويت أي فرصة محتملة على المعتدين، مشيرة إلى ان الجهود تضمنت إدخال طائرات مسيرة “درون” لمراقبة الأجواء ورصد أي حركة مشبوهة، فضلا عن تعزيز الجهد الاستخباراتي وتبادل المعلومات.

كما أعلنت قيادة شرطة محافظة ذي قار مشاركة فوج الطوارئ الثاني في تأمين حماية الزائرين خلال إحياء مراسيم الزيارة الأربعينية ضمن نطاق قيادة عمليات الفرات الأوسط على طريق ناحية الحيدرية، وصولا إلى مدينة كربلاء في إطار الخطة الأمنية المركزية.

وكانت هيئة المنافذ الحدودية العراقية، أوضحت في وقت سابق، ان أعداد الوافدين من خارج العراق ارتفعت لإحياء مراسم زيارة الاربعينية التي يحييها سنويا ملايين العراقيين والأجانب.

وأضافت الهيئة في بيان أن “المنافذ الحدودية العراقية سجلت دخول أكثر من مليون و361 ألف زائر غالبيتهم من الإيرانيين”، لافتة إلى ان منفذ زرباطية الحدودي مع إيران في محافظة واسط، سجل أعلى نسبة دخول للزائرين، يليه منفذ الشلامجة الحدودي البري شرق البصرة، ثم منفذ الشيب الحدودي البري في ميسان، فيما سجل منفذ سفوان الحدودي البري مع الكويت دخول 18 ألف و717 زائرا.

جدير بالذكر انه مع اقتراب موعد ذكرى أربعين الامام الحسين، واصل آلاف الزوار التدفق نحو مدينة كربلاء ا لاحياء الذكرى وإقامة الزيارة، حيث ازدحمت الطرق المؤدية إلى مقام الإمام الحسين في كربلاء ذهابا وإيابا، وسط إجراءات أمنية مشددة، حيث توافد مئات الآلاف إلى العراق منذ أسبوعين لاحياء الزيارة.

رابط مختصر