تونس.. الكشف عن تسجيلات سرية تفضح “تجسس” حركة النهضة

كشفت إعلامية تونسية النقاب عن تسجيلات سرية تعود لأحد قياديي حركة النهضة، تفضح تورط الأخير في إنشاء شبكة تجسس استهدفت مواطنين وسياسيين وأمنيين في تونس.

ونشرت الإعلامية التونسية دليلة بن مبارك جزءًا من التسجيلات المحجوزة لدى قيادي في حركة النهضة يدعى مصطفى خذر، مشيرة إلى أن الأخير “يدير شبكة تجسس للجهاز الخاص بالحركة، الذي يتهم بضلوعه في اغتيال القياديين بالجبهة الشعبية وحركة الشعب شكري بلعيد ومحمد البراهمي سنة 2013، واللذين عرفا بمعارضتها الشرسة لسياسات الحركة.”

وتثبت التسجيلات التي نشرتها الإعلامية عبر صفحتها بموقع فيسبوك، “تورط حركة النهضة في إنشاء شبكة تجسس وتنصت على مواطنين وسياسيين وأمنيين، في إطار عمل استخباراتي منظم، شبيه بالأمن السياسي زمن الرئيس الأسبق زين العابدين بن علي”.

وتعمل الشبكة -وفقًا للتسجيلات المسربة- على “جمع معطيات شخصية على المواطنين لاستغلالهم لمصالح الحزب الشخصية، وتطويعهم لمخططات لتصفية الخصوم السياسية بتلفيق قضايا جزائية وغيرها.

وتضمنت التسجيلات تأكيدات من مصطفى خذر لمخبريه بأن الرئيس الأول لمحكمة تونس العاصمة “في أيدي الحركة” وهو “يعمل على تنفيذ أجنداتها” إضافة إلى قاضٍ آخر يدعى منجي القسام، ذكرته كذلك سابقًا لجنة الدفاع عن شكري بلعيد ومحمد البراهمي.

وجاء في أحد التسجيلات حديث مطول عن التجسس على مواطنين عاديين والحصول على معلومات من داخل السجون عن شخصيات مهمة مثل الإعلامي سامي الفهري، إضافة إلى الحديث عن ضرورة التوسط لتشغيل شخص قريب من النهضة بسجن “المرناقية” للاستفادة منه.

واعتبرت دليلة بن مبارك أن ما ورد في التسجيلات يعد “كلامًا خطيرًا ويدل على اختراق المؤسسة القضائية، ومؤسسة وزارة الداخلية، واستهداف معارضي الحركة الإخوانية بالملفات المفبركة، وكذلك استهداف المحاكم باستعمال قضاء مواز”.

37total visits,2visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: