في سابقة بتاريخ البلاد.. شيعة المغرب ينوون الاحتفال بيوم “عاشوراء” علنًا

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 19 سبتمبر 2018 - 2:53 مساءً
في سابقة بتاريخ البلاد.. شيعة المغرب ينوون الاحتفال بيوم “عاشوراء” علنًا

كشفت صحيفة “المساء” المغربية عن استعداد الشيعة في المملكة ﻹحياء العاشر محرم (عاشوراء) بشكل علني، مع إقامة مراسيم إحيائية على الطريقة الشيعية تبرز الحزن والحداد على مقتل السيد الحسين بن علي رضي الله عنه، كما تقضي بذلك التقاليد الشيعية، وهو ما سيكون سابقة في تاريخ البلاد.

ونقلت الصحيفة عن عبد الرحمان الشكراني، رئيس جمعية “رساليون تقدميون” الشيعية المحظورة، أن “استعدادات الشيعة المغاربة جارية على قدم وساق للاحتفال هذه السنة بذكرى استشهاد الإمام الحسين”، مشيرًا إلى أنهم سيمارسون طقوسهم الدينية الحسينية بشكل لم يعهده المغاربة.

واستدرك الشكراني مؤكدًا أن مظاهر الإحياء في المغرب لن تقلد ما يجري في العراق-في إحالة على اللطم واللعن فيما يبدو- وإن كان أكد أن ذلك لا يعني أن الاحتفالات في العراق غير مقبولة بالنسبة للمغاربة.

وكانت احتفالات الشيعة في المغرب بهذه المناسبة خلال السنوات الماضية تتم داخل البيوت المغلقة، ولا تبرز للخارج، فيما تتغاضى السلطات عن الطقوس إذا لم تُمارس في العلن.

وتتوجه أعداد من الشيعة المغاربة سنويًا إلى النجف، وكربلاء، في العراق لإحياء عاشوراء، واتهمت السلطات المغربية إيران أكثر من مرة بنشر التشيع في المملكة، وأدى الأمر إلى قطيعة للعلاقات الدبلوماسية قبل عقد من الزمان.

وفي الوقت الحاضر، تعيش العلاقات المغربية الإيرانية قطيعة كاملة سببها -بحسب ما تقول الرباط- دعم إيراني عسكري وسياسي سخي تقدمه طهران لجبهة بوليساريو عبر حزب الله الشيعي اللبناني.

كلمات دليلية
رابط مختصر