تسريب وثائق عن “فضائيي” جهاز الأمن الوطني بعد اقالة الفياض

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 31 أغسطس 2018 - 8:19 مساءً
تسريب وثائق عن “فضائيي” جهاز الأمن الوطني بعد اقالة الفياض

كشفت وثائق مسربة، عن وجود “فضائيين” يتقاضون رواتب على جهاز الامن الوطني دون اي وجود فعلي لهم، بالإضافة إلى وجود تلاعب في رواتب منتسبي الحشد الشعبي.

وبحسب الوثيقة الاولى الصادرة عن الامانة العامة لمجلس الوزراء الى هيئة النزاهة، والصادرة بتاريخ 2017/12/27، أشارت الى أن” لجنة الامر الديواني المشكلة للتفتيش والتدقيق على عمل جهاز الامن الوطني، قد اشرت حالة وجود درجات وظيفية في ملاك جهاز الامن الوطني على انها مشغولة في الملاك المصادق عليه في وزارة المالية بينما هي مؤشرة في نظام الموارد البشرية غير مشغولة، وللفترة من 2007 ولغاية 2016″.

وبينت الوثيقة، قيام “وزارة المالية بصرف الرواتب في ضوء الملاك المشغول المصادق عليه والذي يزيد عن الملاك المشغول الفعلي في الجهاز”.

إما الوثيقة الثانية والصادرة عن وزارة المالية إلى هيئة الحشد الشعبي، تطالب فيها الاخيرة، عن توضيح اسباب فروقات الرواتب الموزعة على عناصر اللواء 11 واللواء 26 حشد شعبي، حيث ان وزارة المالية قامت بصرف رواتب العناصر المنتمين الى هيئة الحشد وفق راتب مقطوع قدره (750،000) ألف دينار شهريا، بينما تم تسليمه الى عناصر اللوائين المذكورين هو (525،000) دينار فقط.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد أصدر، الخميس 30/آب/2018، امرا ديوانيا باعفاء فالح الفياض من مهامه مستشار للامن الوطني ورئاسة هيئة الحشد الشعبي وجهاز الامن الوطني.

كلمات دليلية
رابط مختصر