الرئيسية / رأي عام / قادة للسنة يكشفون عن شروطهم للانضمام إلى التحالفات

قادة للسنة يكشفون عن شروطهم للانضمام إلى التحالفات

كشف قياديان من المكون السني، الخميس، عن شروطهم للإنضمام الى التحالفات السياسية، تمهيدا لتشكيل الحكومة العراقية المقبلة.

فقد شدد رئيس حزب الحل جمال الكربولي، المنضوي تحت تشكيل “المحور الوطني”، في تغريدة له على حسابه بـ”تويتر” اليوم 23 آب 2018، شدد على ضرورة إخراج الحشد الشعبي من “المناطق السنية” والكشف عن مصير المغيبين كشرط للدخول في الكتلة الأكبر.

وقال الكربولي إن المحور الوطني لن يقبل بالتقولات ولن يخضع للضغوطات الخارجية أو الداخلية.

وطالب، بضرورة إرجاع النازحين وتعويضهم، بالاضافة إلى إعمار مدنهم المتضررة نتيجة المعارك ضد تنظيم داعش، مؤكدا أن من يمتلك إرادة الالتزام بتنفيذ هذه الشروط سنشد على يده قبل الكلام عن أي استحقاق انتخابي، على حد تعبيره.

من جهة اخرى قال القيادي في المشروع العربي يحيى الكبيسي، إن المحور الوطني وخلال اجتماعه مع الفرق التفاوضية ( للفتح ودولة القانون وبعض من ائتلاف النصر، والديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني)، طالب بإعادة كتابة الدستور وبناء الدولة من خلال إصلاح هيكلها الإداري.

وأكد أن هذه المطالب من شأنها إصلاح السلطة القضائية وإنهاء مشكلة الاعتقالات العشوائية والسجون غير القانونية والمحاكمات غير العادلة والتي تعتبر من اولويات المطالب الفئوية للسنة.

وتطرق الكبيسي إلى قضية المناصب وكيفية آلية توزيعها، بما يفضي إلى انجاز المطالب الأخرى، قائلا: إن “حديث الثقة وعدمها لا معنى له في السياسة”، على حد قوله.

وتنتظر الكتل السنية والكوردية أن تحسم الأطراف الشيعية أمرها أولا بتشكيل التكتل الأكثر عددا، ومن ثم التحاور معها لتشكيل الحكومة، ويحتاج التحالف الشيعي الجديد “سائرون النصر الحكمة” إلى الكورد والسنة لترجيح كفته على المحورالآخر المتمثل بتحالف “الفتح دولة القانون”، وفيما يسعى زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي إلى تشكيل تحالفه بعيدا من زعيم ائتلاف “سائرون” مقتدى الصدر، أعلن الأخير أنه تمكن من تشكيل “نواة الكتلة الأكبر” مع زعيم تيار “الحكمة” عمار الحكيم و “الوطنية” برئاسة إياد علاوي و”النصر” برئاسة حيدر العبادي.

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

العراقيّون يقفون دقيقة صمت استذكاراً للذيــن صنعوا النـــصر

أحيا العراقيون يوم أمس الإثنين الذكرى الأولى لـتحرير البلاد من تنظيم داعش، مع تعهد رئيس ...

%d مدونون معجبون بهذه: