الرئيسية / أهم الأخبار / الحوادث المرورية في العراق شهدت تصاعدا خلال السنوات الماضية.. والضحايا بالآلاف

الحوادث المرورية في العراق شهدت تصاعدا خلال السنوات الماضية.. والضحايا بالآلاف

سلط موقع “الخليج أونلاين” في تقرير له السبت، الضوء على الحوادث المرورية في العراق التي تعد من أكبر المخاوف التي تهدد حياة العراقيين بعد أعمال العنف والأمراض بعد عام 2003، وذلك لكثرتها وازدياد ضحاياها سنويا.

وذكر التقرير الذي نشر اليوم، 11 آب، ان العراق شهد خلال السنوات الأخيرة تصاعدا مخيفا في الحوادث المرورية وسقوط أعداد كبيرة من القتلى والمصابين، التي بلغت أرقاما عالية لأسباب عديدة أبرزها عدم تأهيل الطرق وتعبيدها، وكثرة المطبات الاصطناعية والحفر، وتهور معظم الشباب أثناء قيادة المركبات.

ونقل الموقع عن العميد في وزارة الداخلية، تحسين الجبوري، قوله في تصريح صحفي، إنه “رغم حملات التوعية التي تقوم بها الجهات الأمنية المختصة في مجالات التوعية للحد من مخاطر الحوادث المرورية وتوخي الحذر أثناء القيادة، فإننا لا نزال نشاهد يوميا عشرات الحوادث المرورية المروّعة التي تحصد أرواح المدنيين بالجملة”.

وأضاف ان “من أبرز أسباب حوادث السير رداءة الطرق، واستخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة”، مبينا أن “أكثر من 50% من الحوادث المرورية سببها الرئيسي هو استخدام الهاتف أثناء القيادة وفقدانهم السيطرة على المركبة، فضلا عن السرعة الزائدة وخصوصاً بين الشباب”.

وأشار الجبوري، إلى أن “طريق بغداد كركوك شمالاً وطريق بغداد ناصرية جنوباً يعدان من أكثر الطرق خطورة، لما شهده من حوادث مروعة راح ضحيتها آلاف الأبرياء نتيجة لامتلائها بالحفر التي يفاجأ بها السائق”، حتى أطلق عليها العراقيون لقب “طريق الموت” لكثرة ما حصدته من أرواح.

من جهته قال مواطن يدعى “أسعد الحمداني” يعمل سائق سيارة إسعاف في أحد مستشفيات العاصمة بغداد، إن “من يظن أن الإرهاب وحده من يحصد الأرواح فإنه واهم وعليه أن يراجع حساباته”، مؤكدا أن “الحوادث المرورية في العراق باتت أخطر بكثير من أي إرهاب آخر، وذلك بسبب كثرة الحوادث المرورية التي تحصد أرواح المدنيين يوميا”.

وكانت وزارة الصحة العراقية أعلنت أن عدد ضحايا الحوادث المرورية في البلاد بلغ نحو 100 ألف قتيل ومصاب خلال السنوات العشر الماضية، حيث أفاد مدير برنامج رصد الإصابات الخارجية في الوزارة، أحمد حسن أبو رغيف، ان “الإحصائيات الأخيرة التي أجرتها وزارة الصحة عن الحوادث المرورية خلال الأعوام العشرة الماضية أظهرت وقوع 66 ألف حادث مروري، تسببت بوفاة 22 ألفاً و952 شخصا، فضلا عن إصابة 79 ألفا آخرين”.

ووفقا لتقارير سابقة أصدرتها منظَّمة الصحة العالمية، فإن العراق حل واحدا من أعلى دول العالم في عدد الوفيات الناجمة عن الحوادث المرورية التي تصاعدت في السنوات الأخيرة.

شاهد أيضاً

تقرير: الصدر يعزز مقر إقامته في النجف بالحماية خشية من الاغتيال

ذكر تقرير صحفي، الاثنين، أن زعيم التيار الصدري المقيم في منطقة الحنانة بمدينة النجف، عزز …

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: