محتجو الديوانية يطالبون بتغيير النظام من برلماني إلى رئاسي

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 20 يوليو 2018 - 3:46 مساءً
محتجو الديوانية يطالبون بتغيير النظام من برلماني إلى رئاسي

أوضح أحد منظمي المظاهرات في محافظة الديوانية، حمزة أبو الورد، أن مظاهراتنا تخرج بطريقة سلمية لكن هناك مندسين تدعمهم أحزاب دينية تقوم بعمليات التخريب والاعتداء على القوات الأمنية وتردد هتافات طائفية مغايرة لمطالب الاحتجاجات، مشيراً إلى أن “الهدف الرئيسي من الاحتجاجات هي تغيير النظام من برلماني إلى رئاسي”.

وقال أبو الورد إن “محافظة الديوانية ستشهد اليوم الجمعة مظاهرة في تمام الساعة الخامسة مساءً وستتجه إلى أمام مقر مبنى المحافظة للمطالبة بأهم مطلب وهو تغيير النظام من برلماني فاشل إلى رئاسي”.

وأضاف “كما أن المظاهرة ستحافظ على مطالبها الرئيسية المتمثلة بتوفير الماء والكهرباء وتأمين فرص العمل للعاطلين “، مشيراً إلى أنه “اعتقلت القوات الأمنية 27 شخصاً لكنها أفرجت عنهم أمس الخميس “.

وبين أبو الورد أن “المظاهرات خرجت بطريقة سلمية لكن هناك مندسين وهم يقومون بالتخريب والاعتداء على الممتلكات والقوات الأمنية”، لافتاً إلى أن “هؤلاء المخربين هم جماعات تدعمهم الأحزاب الإسلامية لتحريف مطالبنا واحتجاجاتنا السلمية”.

وتابع أحد منظمي المظاهرات في الديوانية أن “الهتافات المغايرة لمطالب المحتجين والتي تعبر عن الطائفية وحرق مقرات الأحزاب والإطارات، لاتتكفلها مظاهرات المواطنين السلميين”، موضحاً أن “الحكومة كاذبة ولانؤمن بتنفيذها لمطالب أهالي المحافظة ولذلك فإن الاحتجاجات ستستمر”.

يذكر انه تم إعتقال العديد من الأشخاص الذين شاركوا بالمظاهرات الأخيرة والتي انطلقت في العديد من المدن العراقية، من قبل القوات الامنية، حيث اظهرت بعض مقاطع الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي تعرضهم للضرب والإهانة خلال عمليات الاعتقال.

كما ان الحكومة اتخذت قرارات، الأسبوع الماضي، في مسعى لاحتواء الاحتجاجات، من بينها تخصيص وظائف حكومية وأموال لمحافظة البصرة، فضلاً عن خطط لتنفيذ مشاريع خدمية على المدى القصير والمتوسط، لكن المتظاهرين يقولون إن الإجراءات لا تتناسب مع حجم المطالب.

كلمات دليلية
رابط مختصر