الجيش الأمريكي يبتكر زيًا خارقًا لعلاج الجروح وإنقاذ حياة الجنود أثناء القتال

ابتكر الجيش الأمريكي زيًا عسكريًا خارقًا، قادرًا على علاج الجروح ووقف نزيف الجنود الذين يصابون خلال القتال في المعارك بفعالية كبيرة، ما يمكّنه من إنقاذ حياة العديد من الجنود في الميدان.

وتشير بيانات الجيش الأمريكي إلى أن ما بين 80 -90% من الوفيات المحتملة بين الجنود الأمريكيين في ساحة المعركة تحدث نتيجة لنزيف دموي لا يمكن السيطرة عليه، فيلقون حتفهم حتى قبل نقلهم إلى المستشفى.

ووفقًا لما ذكره موقع “digitaltrends” ومع تلك الإحصائيات الصادمة؛ فإنه لم يكن مستغربًا أن يعمل الجيش الأمريكي على فكرة زي عسكري يمكنه إنقاذ حياة آلاف الجنود.

ويتميز الزي الجديد المصنوع من “البوليستيرين” المطور المعزز بضمادات الجروح المطاطية، ذات القدرة المذهلة على الامتصاص، وهو ما يسمح لها بامتصاص نحو 800% من وزن المادة في السائل.

وذكر الموقع نقلًا عن الخبراء أن تلك القدرة تزيد بنحو 5.7 أضعاف عن قدرة المواد اللاصقة الموجودة في الملابس المدعمة بالشاش المستخدمة لتضميد الجروح في الوقت الحالي.

وأضاف الخبراء أن المواد البلاستيكية في الزي الجديد تجعل الجرح الجديد صامدًا ومرنًا، في حين أن حمض “الأكريليك” مسؤول عن جعله فائق الامتصاص، ما يسمح له بسحب الماء من الدم ليجبره على التجلط بسرعة أكبر.

وأوضحوا أنه عندما تتضخم الضمادة فإنها تشكل “هيدروجيلًا” قاسيًا، ما يؤدي إلى وجود مادة لاصقة للجرح أقوى وأكثر فاعلية بنحو 3 أضعاف من الشاش العادي.

45total visits,1visits today

One thought on “الجيش الأمريكي يبتكر زيًا خارقًا لعلاج الجروح وإنقاذ حياة الجنود أثناء القتال

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: