الرئيسية / أخبار العراق / عسكريّون عراقيّون يستحدثون آليّة قتاليّة جديدة

عسكريّون عراقيّون يستحدثون آليّة قتاليّة جديدة

أعاد مهندسون عسكريون عراقيون تأهيل آلية قتالية تمت صناعتها في سياق تحديث المعدات العسكرية التي حصل العراق عليها من الاتحاد السوفيتي في القرن الماضي.
وأفادت وكالة أنباء موردوفيا الروسية بأن العراقيين اتخذوا الآلة الجرّارة المدرعة”إم تي-إل بي”أساساً للمركبة القتالية الجديدة التي تم تزويدها ببرج مركبة المشاة المدرعة”بي إم بي 1″الذي يحتوي على مدفع عيار 73 ملم.
وكانت النتيجة أن الآلة الجرارة أصبحت قادرة على إطلاق النار وغدت آلية الدعم الناري.
وأطلِق على الآلية العسكرية الجديدة التي صُنعت جزئياً مما تحوّل إلى خردة بعد حل جيش صدام، كما أشارت إلى ذلك وكالة، BMTLP.
ولأنه توجد أعداد كبيرة من مركبات”بي إم بي 1″غير الصالحة وآليات”إم تي-إل بي”الصالحة في العراق فإن الجيش العراقي سيحصل، على الأرجح، على مزيد من آليات BMTLP.
وكان العسكريون العراقيون قد أعادوا مدفع”غروم”وهو المدفع الخاص بالجيل الأول من مركبات المشاة المدرعة، للحياة كسلاح مستقل قائم بذاته.
والمدفع المعروف باسم”غروم”(هذه الكلمة الروسية تعني الرعد) هو السلاح الرئيس لمركبات المشاة القتالية”بي إم بي 1″و”بي إم بي 2″.

شاهد أيضاً

مجلس الوزراء يناقش مساواة العاملين بالعقود والاجور يومية مع الموظفين

ناقش مجلس الوزراء في اجتماع، الثلاثاء، مساواة العاملين بعقود واجور يومية بالموظفين وشمولهم بالامتيازات والحقوق …

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: