شركة ملابس أمريكية توجه صفعة لميلانيا ترامب بسبب سترتها المثيرة للجدل

نيويورك: وجهت شركة ملابس أمريكية ضربة لميلانيا ترامب بإنتاج معاطف تحمل عبارة “أنا مهتمة حقا، أليس كذلك؟” ردا على ارتداء ميلانيا ترامب معطفا مكتوبا عليه “أنا غير مهتمة حقا، أليس كذلك؟” خلال زيارة للأطفال المهاجرين المنفصلين عن آبائهم.

وقالت إيما ماكلروي، الرئيسة التنفيذية لشركة ويلدفانغ للملابس في بورتلاند بولاية أوريغون، إن جميع عائدات المعاطف، التي يباع الواحد منها مقابل 98 دولارا، ستمنح إلى جماعة تدافع عن اللاجئين والمهاجرين في تكساس.
وطغت مسألة ارتداء المعطف على زيارة ميلانيا، يوم الخميس، لمركز في تكساس لإيواء الأطفال المهاجرين.

وأثار معطفها عاصفة من الغضب على وسائل التواصل الاجتماعي.

وقالت متحدثة باسمها إن المعطف لا يحمل أي رسالة خفية بينما كتب ترامب تغريدة يقول فيها إن الكلام المكتوب على المعطف يشير إلى “الأخبار الكاذبة”.

20total visits,2visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: