مقتل قيادي بارز بالحرس الثوري في سوريا

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 23 يونيو 2018 - 1:49 مساءً
مقتل قيادي بارز بالحرس الثوري في سوريا

ذكرت وكالة أنباء فارس الإيرانية، اليوم السبت، أن قياديًا بارزًا في الحرس الثوري لقي مصرعه في سوريا خلال المواجهات في مدينة البوكمال بمحافظة دير الزور شرق سوريا.

وقالت الوكالة إن “اللواء في فيلق النجف الذي ينشط في محافظة كرمنشاه غرب إيران، شاهرخ دايي بور، لقي مصرعه خلال المواجهات مع الجماعات المسلحة في مدينة البوكمال”.

ويعد فيلق النجف من أهم مقار العمليات الرئيسة للقوات البرية التابعة للحرس الثوري الإيراني، وينشط في مدينة كرمنشاه لمواجهة المسلحين الأكراد المعارضين للنظام الإيراني.

وأوضحت الوكالة أن “اللواء شاهرخ دايي بور لقي مصرعه، أمس الجمعة خلال اشتباكات مع عناصر من تنظيم داعش في البوكمال السورية”، مضيفة أن ” بور من القائدة الذين أشرفوا على تدريب قوات خاصة من حزب الله اللبناني على الصواريخ المضادة للدروع، وشارك بالحرب العراقية الإيرانية”.

وفي سياق متصل، قالت وكالة أنباء “إبنا” الإيرانية إنه “بمقتل شاهرخ دايي بور يرتفع عدد القتلى الإيرانيين من محافظة كرمنشاه بسوريا إلى 15 عنصرًا”.

وتطلق إيران على العناصر الذين يقاتلون في سوريا إلى جانب قوات بشار الاسد بأنهم “مدافعين الحرم” في إشارة إلى المراقد الشيعية، وهي الذريعة التي يتخذها الحرس الثوري لإرسال المقاتلين.

وفي هذا الصدد، أعلن محمد علي شهيدي، رئيس مؤسسة الشهيد في إيران، في الـ27 من آذار/مارس 2017 أن عدد قتلى ما يسمى “بالمدافعين عن المقدسات” بلغ 2100 عنصر منذ بدء الصراع في سوريا.

رابط مختصر