رغم أزماته.. العراق يستضيف 300 ألف لاجئ معظمهم سوريون

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 21 يونيو 2018 - 3:08 مساءً
رغم أزماته.. العراق يستضيف 300 ألف لاجئ معظمهم سوريون

رغم خوض العراق حرباً شرسة لثلاث سنوات؛ بين عامي 2014 – 2017، ضد تنظيم “الدولة”، ونزوح 5.7 ملايين شخص داخل البلاد وخارجها، فإنه يُؤوي 300 ألف لاجئ، 250 ألفاً منهم سوريون فرّوا من الحرب الدائرة في بلادهم، بحسب مفوضيّة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في العراق.

وقالت المفوضيّة، الأربعاء، في بيان بمناسبة اليوم العالمي للاجئين، نقلاً عن ممثّل المفوضيّة برونو جدو: إنه “يوجد حالياً نحو 68 مليون لاجئ حول العالم؛ جراء النزاعات، وانتهاكات حقوق الإنسان، والكوارث الطبيعية”.

وأضاف: إن “العراق يؤوي 300 ألف لاجئ، 250 ألفاً منهم من سوريا”، لافتاً إلى أن “97% من اللاجئين السوريين بالعراق يُقيمون في إقليم كردستان العراق”.

وتابع جدو: إن “اللاجئين يتلقّون بسخاءٍ الخدمات، وإمكانيّة الوصول المتكافئ مع السكان المحليين إلى العمل والتعليم والخدمات الاجتماعية”.

وأشار المسؤول الأممي إلى أنه “مع تعمّق الأزمة السورية وتفاقمها فقد حان الوقت للتفكير بشكل خلاق في استجابتنا للاجئين، وبالتعاون مع السلطات الكردية والوكالات الشريكة والمنظّمات غير الحكومية؛ لاستكشاف حلول جديدة ومستدامة للاجئين بالإقليم”.

وأعرب جدو عن أمله في مساعدة اللاجئين على “إعادة بناء حياتهم، حيث يحتاج اللاجئون إلى إشراكهم في مجتمعات جديدة، ولديهم الفرصة لإرساء جذور جديدة، وتحقيق إمكاناته”.

واليوم العالمي للاجئين هو مناسبة يحتفي بها العالم تُخصَّص للتعريف بقضيّتهم وتسليط الضوء على معاناتهم واحتياجاتهم، وتبحث سبل الدعم والمساعدة في ظل تزايد أزماتهم وأعدادهم.

كلمات دليلية
رابط مختصر