فائق الشيخ علي: سعر المقعد البرلماني وصل الى 7 ملايين دولار والوزاري 10!

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 19 يونيو 2018 - 8:55 مساءً
فائق الشيخ علي: سعر المقعد البرلماني وصل الى 7 ملايين دولار والوزاري 10!

عد رئيس تحالف تمدن فائق الشيخ علي، الثلاثاء، أن اربعة سنوات جديدة من عمر العراق قد “ضاعت” بسبب حملة مقاطعة الانتخابات، فيما تحدث عن أسعار بملايين الدولارات وصلت اليها المقاعد النيابية والوزارية.
وقال الشيخ علي في تغريد له على تويتر، : “بسبب المقاطعة اللئيمة والحاقدة للانتخابات ضاعت 4 سنوات إضافية من عُمر العراق وشبابه حيث لا تغيير بالكتل!”.
وأضاف، : “وحيث بقاء المحاصصة الطائفية والعرقية، وعودة الوجوه ذاتها للحكم، لا زراعة، لا صناعة، لا تعليم، لا صحة، لا سكن”.
وأكد الشيخ علي، أن “سعر المقعد النيابي وصل إلى 7 مليون دولار، والوزاري إلى 10”.
وأوضح أن “المقاطعة للانتخابات رسّخت وجذرت وأصلت بقاء الكتل والأشخاص أنفسهم بالحكم، وذلك من خلال استنفار أتباعهم ومريديهم للأدلاء بأصواتهم لهم”.
وكان مجلس النواب العراقي قد صوت، في 6 حزيران 2018، على مجمل فقرات قانون التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب، الذي تضمن إعادة العد والفرز اليدوي لمجمل نتائج الانتخابات، وإيقاف عمل مجلس المفوضين ومدراء المكاتب في المحافظات المفوضية واستبدالهم بتسعة قضاة، بالإضافة إلى تشكيل لجنة لتقصي الحقائق، بشأن الانتخابات والخروقات التي رافقتها.
وصادق مجلس الوزراء، في 5 حزيران 2018، على توصيات اللجنة الوزارية الخاصة بالتحقيق في الخروقات التي حدثت في الانتخابات، والتي أكدت وقوع خروقات كبيرة، وأوصت بعدة نقاط أهمها الغاء نتائج الخارج واعادة العد اليدوي لجزء من النتائج، فضلا عن منع مسؤولي المفوضية من السفر الى الخارج لحين اتمام التحقيقات وثبوت عدم تورطهم بالتلاعب بالنتائج أو التزوير.

كلمات دليلية
رابط مختصر