بالفيديو: داعشية تدلي باعترافات خطيرة عن زميلاتها في العراق

انتشر مقطع مصور، خاص بإحدى أخطر نساء تنظيم “داعش” على الإطلاق، تدلي فيه باعترافات وتصريحات خطيرة حول نشاطها وأعمال زميلاتها في التنظيم سابقا، أثناء التحقيق معها بعد اعتقالها على يد قوات الجيش العراقي.

وحسب التسجيل المصور، الذي سربه مسؤول أمني عراقي من محافظة نينوي، فإن الداعشية المدعوة “أحلام محسن”، تعتبر مجرمة من الطراز الأول في جنوب الموصل، شمالي بغداد، حيث قالت أنها كانت تعمل ضمن ما يسمى “ديوان الحسبة”، والذي أسسه تنظيم “داعش”، لمعاقبة وملاحقة النساء المخالفات لقراراتهم وقوانينهم.

واعترفت أحلام محسن، أنها لم تستطع نقل المال أثناء النزوج لتمويل قادة التنظيم به، حيث قالت : “لو كنت باقية ولم اعتقل كنت قد حصلت على الأموال وبطريقتي كنت سأقوم بإيصالها إلى العناصر بالتنظيم في قرية الحود”، مشيرة أن العديد من النساء كانوا ينقلون الأموال تحت ثيابهم، والهدف منها استخدامها في تصنيع العبوات الناسفة والأحزمة المتفجرة والأسلحة بكل أنواعها.

وقالت أحلام، أنها ساعدت “داعش”، قبل سقوط الموصل، في إيصال وجمع المعلومات له عن المنتسبين في الشرطة والضباط في قرية الحود، ومنحته أسماءهم، وعناوين منازلهم لاعتقالهم وتعذيبهم وإعدامهم، باعتبارهم يشكلون خطرا على التنظيم.

67total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: