الرئيسية / أخبار العراق / إئتلاف النصر ينفي إشتراط الصدر الخروج من الدعوة للتجديد له

إئتلاف النصر ينفي إشتراط الصدر الخروج من الدعوة للتجديد له

كشف المتحدث باسم تحالف النصر حسين العادلي، اليوم الاحد، حقيقة شرط زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، على رئيس التحالف حيدر العبادي، الانسحاب من حزب الدعوة، مقابل دعمه لتولي رئاسة الوزراء في الحكومة الجديدة.
ونقل موقع “الحرة” الأميركي، عن العادلي قوله، إن “اللقاء لم يبحث هذه المسألة، وإنما بحث موضوع التفاهمات والاتفاق على الأسس والمبادئ التي يجب توفرها في المرحلة المقبلة”.
وكانت مصادر مطلعة، أفادت، في وقت سابق من اليوم الأحد، بأن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الذي فازت قائمته سائرون بأغلبية مقاعد البرلمان، اشترط على رئيس الوزراء المنتهية ولايته حيدر العبادي الخروج من حزب الدعوة الإسلامية مقابل البقاء في منصبه لولاية ثانية.
وأشارت مصادر برلمانية لم تكشف وسائل الإعلام تلك عن هوياتها، إلى أن هذا الطرح تم تناوله خلال اللقاء الأخير الذي جمع العبادي بالصدر في بغداد، مساء السبت.
وكان العبادي الذي يتزعم قائمة النصر قد التقى الصدر بعد أقل من 24 ساعة من إعلان فوز تحالف سائرون في الانتخابات البرلمانية.
وقال العبادي خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الصدر “إن اللقاء هو للعمل سوية من أجل الإسراع بتشكيل الحكومة”. في المقابل شدد الصدر على “أهمية الإسراع بتشكيلها حكومة أبوية وترعى كل الشعب”.
ومنذ عام 2005 ولغاية الآن، توالى أعضاء في حزب الدعوة الإسلامية على منصب رئيس الوزراء في العراق، كان أولهم إبراهيم الجعفري، ومن بعده نوري المالكي، وأخيرا العبادي.
وتتسابق القوائم الرئيسية الفائزة بإجراء مباحثات مكثفة تمهد لتحالفات تأمل أن تضمن لها مكانا في كتلة الأغلبية التي سيكون لها فرصة تشكيل الحكومة.

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

معلمو وطلاب العراق يدعون للإضراب ويطالبون بتعليم أفضل … بغداد ــ كرم سعدي

دعا معلمون وطلاب في العراق، طلاب المراحل الدراسية الابتدائية والثانوية للإضراب عن الدوام يومي غدٍ ...

%d مدونون معجبون بهذه: