الأكراد يستثنون المالكي من مباحثاتهم لتشكيل تحالفات ما بعد الإنتخابات

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 19 مايو 2018 - 7:32 صباحًا
الأكراد يستثنون المالكي من مباحثاتهم لتشكيل تحالفات ما بعد الإنتخابات

تشاور زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني مع عدد من كبار القادة العراقيين لمناقشة نتائج الانتخابات البرلمانية العراقية ومساعي تشكيل الحكومة الجديدة.

وقال بيان اصدره مكتب بارزاني إن الزعيم الكوردي اجرى محادثات على مدى اليومين الماضيين محادثات منفصلة مع زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس تيار الحكمة عمار الحكيم وزعيم تحالف الفتح هادي العامري ورئيس الوزراء العراقي ورئيس ائتلاف النصر حيدر العبادي.

كما اجرى بارزاني مباحثات منفصلة مع الرئيس العراقي فؤاد معصوم.

وذكر البيان أن الساسة تبادلوا التهاني بفوزهم في الانتخابات التشريعية العراقية التي اجريت يوم السبت وأحرز فيها الصدر المرتبة الاولى بحسب النتائج شبه الرسمية.

وجاء في المركز الثاني ائتلاف النصر بقيادة العبادي فيما حل العامري في المرتبة الثالثة بينما حل الحكيم على الارجح في المرتبة السادسة.

واستثنت المحادثات الهاتفية زعيم ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي على الرغم من انه حل في المرتبة الرابعة في النتائج الاولية الرسمية.

وينظر اغلب الكورد الى المالكي على انه المتسبب بقطع رواتبهم بعد قطع موازنة اقليم كوردستان على خلفية احتدام الخلاف بشأن عائدات النفط.

وقال بيان بارزاني الذي نشر على الانترنت إن الزعماء ناقشوا فيما بينهم مرحلة ما بعد الانتخابات ومساعي تشكيل الحكومة الجديدة.

واكتسح الحزب الديمقراطي الكوردستاني الاصوات في اقليم كوردستان وحصل على نحو 25 مقعدا في البرلمان الجديد المؤلف من من 329 مقعدا.

ومنذ سقوط النظام السابق عام 2003 اعتمد العراق طريقة معقدة في الحكم تفرض قيام تحالفات برلمانية، لمنع عودة الديكتاتورية.

كان الحزب الديمقراطي قال مؤخرا إن أي تحركات بين القوى العراقية لتشكيل الحكومة الجديدة بغياب الكورد ستنتهي بالفشل وهو ما كرره ايضا المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي إلى التحالف الدولي ضد داعش بريت ماكغورك عندما التقى بارزاني باربيل.

رابط مختصر