الرئيسية / أخبار الرياضة / الدوري الإيطالي: يوفنتوس يتعادل مع روما ويحرز اللقب للمرة السابعة على التوالي

الدوري الإيطالي: يوفنتوس يتعادل مع روما ويحرز اللقب للمرة السابعة على التوالي

روما – رويترز: أحرز يوفنتوس لقب دوري الايطالي للمرة السابعة على التوالي، بينها أربعة مواسم حصد خلالها الثنائية المحلية، وذلك قبل جولة واحدة على النهاية بتعادله سلبا مع مستضيفه روما اليوم الأحد ليحصد النقطة الوحيدة التي كان يحتاجها.
وجاء فوز يوفنتوس باللقب بطريقته المعتادة تحت قيادة مدربه ماسيمليانو اليغري. وفاز منافسه نابولي، الذي كان المشجعون المحايدون يتمنون فوزه باللقب نظرا لأدائه الممتع، 2-صفر على ملعب سامبدوريا وسجل رقما قياسيا للنادي في رصيد النقاط، لكن ذلك كان بدون فائدة حيث يتأخر بفارق أربع نقاط عن يوفنتوس قبل جولة واحدة على النهاية. وسينهي نابولي، الذي توقفت مباراته لفترة قصيرة في الشوط الثاني بسبب هتافات من أصحاب الأرض ضد الضيوف، المسابقة في المركز الثاني للمرة الثانية في آخر ثلاثة مواسم بقيادة مدربه ماوريتسيو ساري وهو يدخن بشراهة.
وحافظ يوفنتوس، الذي حصد لقبه الـ34 في الدوري، على سجله المحلي المثالي بحصد ثنائية الدوري والكأس للمرة الرابعة على التوالي تحت قيادة اليغري، الذي فاز أيضا بالدوري مع ميلان في 2011، كما بلغ نهائي دوري أبطال اوروبا مرتين في هذه الفترة. وغالبا ما يتحدث اليغري عن أهمية «إدارة اللعبة»، وهذا ما فعله يوفنتوس بالضبط بتحقيق الحد الأدنى المطلوب منه. وسيطر روما، الذي ضمن التأهل لدوري الأبطال، على الشوط الأول وأهدر إيدن دجيكو وراديا ناينغولان ولورينتسو بيليغريني عدة فرص، فيما بدا صاحب الأرض أكثر خطورة. ووضع باولو ديبالا الكرة داخل المرمى قبل دقيقتين من نهاية الشوط الاول لكنه كان متسللا، وأكمل روما المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد ناينغولان، الذي حصل على انذار في وقت سابق، بعد تدخل قوي ضد ديبالا في الدقيقة 68.
وسجل أركاديوش ميليك وراؤول البيول هدفين في الشوط الثاني ليضمنا النقاط الثلاث لنابولي، لكن فرصة الفريق في الفوز باللقب تلاشت عقب الخسارة 3-صفر على ملعب فيورونتينا والتعادل 2-2 أمام تورينو في آخر مباراتين.
وأوقف الحكم المباراة خلال الشوط الثاني بسبب هتافات من جماهير سامبدوريا ضد نابولي، ما دفع رئيس سامبدوريا ماسيمو فيريرو للنزول للملعب والطلب من الجماهير التزام الهدوء. ويملك يوفنتوس 92 نقطة من 37 مباراة مقابل 88 لنابولي وهو يزيد نقطتين على الموسم الماضي. وبات رصيد روما 74 نقطة مقابل 72 للاتسيو و69 للانتر. وأهدر لاتسيو فرصة ضمان إنهاء الموسم في المركز الرابع، وهو آخر المراكز المؤهلة للمشاركة في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بعدما تعادل 2-2 أمام كروتوني المهدد بالهبوط. وأنعش هذا التعادل آمال الانتر، الذي أهدر فرصته عندما خسر السبت على أرضه 2-1 أمام ساسوولو لكنه عاد ليتنفس الصعداء.
وسيلتقي الفريقان في آخر مباريات الموسم في روما الأحد المقبل. وسيضمن الفوز للانتر احتلال المركز الرابع نظرا لتفوقه في المواجهات المباشرة بين الفريقين.
وضمن يوفنتوس ونابولي وروما التأهل لدوري الأبطال. وتقدم سيناد لوليتش للاتسيو بركلة جزاء في الدقيقة 17 قبل أن يرد كروتوني بواسطة سيمي وفيدريكو تشيكريني. وقبل نهاية المباراة بست دقائق نجح سيرجي ميلانكوفيتش سافيتش في إنقاذ لاتسيو محرزا هدف التعادل. ويحتل كروتوني المركز الـ18 برصيد 35 نقطة ودخل منطقة الهبوط بعدما نجح كالياري، الذي يملك 36 نقطة، في الابتعاد عن منطقة الخطر بعد الفوز 1-صفر على فيورنتينا بهدف ليوناردو بافوليتي في الدقيقة 37.
وازدادت متاعب فيورنتينا بعد طرد لاعبه جوردان فيريتو بعد الاعتداء على جواو بيدرو، ما تسبب في مشاجرة عند خط التماس. أما سبال فخسر 2-1 أمام مضيفه تورينو ليحتل المركز الـ17 برصيد 35 نقطة وهو نفس رصيد كروتوني لكنه يتفوق في سجل المواجهات المباشرة بين الفريقين. وتأكد هبوط فيرونا وبنيفينتو.

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“الأسود تسود دائماً”.. شعار حافلة المنتخب الوطني في كأس آسيا

مع بقاء أقل من شهر على انطلاق نهائيات كأس آسيا 2019 في الإمارات، التي تعتبر ...

%d مدونون معجبون بهذه: