ستيفن سبيلبرغ يقرر الدخول إلى عالم سينما القصص المصورة

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 22 أبريل 2018 - 1:29 مساءً
ستيفن سبيلبرغ يقرر الدخول إلى عالم سينما القصص المصورة

لأول مرة في تاريخه الفني، المخرج العالمي ستيفن سبيلبرغ ينضم إلى عالم أفلام الشخصيات الخارقة والقصص المصورة أو ما يسمى الـ”دي سي كوميكس” عبر نسخة سينمائية لسلسلة “بلاكهوك” التي تتناول أحداثا من الحرب العالمية الثانية.

ويأتي استعداد سبيلبرغ لفيلم الحركة والمغامرة بعد نجاح فيلمه الأخير “ريدي بلاير وان” في تحقيق ايرادات ضخمة، بعد تصدره شباك التذاكر العالمي إيرادات تجاوزت 500 مليون دولار أميركي منذ طرحه في صالات العرض السينمائي حول العالم في مارس/آذار الماضي.

وتحكي أحداث الفيلم قصة سرب من ربان الطائرات بقيادة رجل غامض يدعى بلاكهوك الذي يقف في وجه النازيين في الحرب العالمية الثانية، والسرب مكون من طيارين شاركوا في الحرب العالمية الثانية من جنسيات مختلفة، وعلى الرغم من أن قائمة عضوية شهدت تغيرات على مر السنين، لكن الفريق مكون غالبا من سبعة أعضاء أساسيين.

وسيكون سيناريو الفيلم للكاتب الأميركي ديفيد كوب الذي سبق أن تعاون مع سبيلبرغ في العديد من الأعمال السينمائية، منها الحديقة الجوارسية وفيلم إنديانا جونز، وحرب العوالم.

ويحضر حاصد الجوائز سبيلبرغ المستقبلية للجزء الخامس من سلسلة أفلام “إنديانا جونز” والذي سيتم تصويره العام المقبل.

وسيعرض الجزء الخامس بعد مرور حوالي أحد عشر عاما من عرض أحدث أجزاء الفيلم في 2008 بعنوان “إنديانا جونز ومملكة الجمجمة الكريستالية”، وسيصل هاريسون فورد، المعروف أيضا بدوره في فيلم حرب النجوم الذي جسد فيه شخصية هان سولو، عامه السابع والسبعين تزامنا مع عرض الجزء الجديد من إنديانا جونز في السينما.

ويخطط المخرج الأميركي الشهير إلى تغيير دور البطل الرئيسي في “انديانا جونز” إلى امرأة في الجزء السادس، موضحا أن “الوقت يجبرنا لأن تأخذ الشخصية شكلًا مختلفًا، في ظل انتشار حركات مناهضة العنف ضد المرأة” خاصة وهو من أشد داعمي حركات “مي تو” و”تايمز اب”، ويرى أن هذه الخطوة ستؤدي إلى فرض المساواة بين حقوق الرجل والمرأة في هوليوود.

وسبيلبرغ أول مخرج في التاريخ تتجاوز إيرادات أفلامه حاجز الـ10 مليارات دولار، وتجاوزت إيرادات أفلامه حاجز العشرة مليارات دولار بفضل عائدات فيلمه الأخير للخيال العلمي “ريدي بلاير ون”.

إضافة إلى إيرادات أفلامه الأخرى مثل سلسلة أفلام إنديانا جونز والجزءين الأولين من “الحديقة الجوراسية” و”الفك المفترس” و”إي تي”.

ويعد “الحديقة الجوراسية” الفيلم الأكثر نجاحا لسبيلبرغ، يليه “إنديانا جونز ومملكة الجمجمة الكريستالية”، ثم فيلم”أي تي”.

وظهرت قصص “بلاكهوك” لأول مرة في عام 1941، وشارك في تأليفها أسطورة الكتاب الهزلي ويل آيزنر وبوب باول وتشاك كويديرا، أحد أشهر كتاب الكوميديا الأكثر مبيعاً في فترة الأربعينات.

رابط مختصر