الجيش السوري يقصف منطقة يحتلها داعش جنوب دمشق

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 20 أبريل 2018 - 9:14 مساءً
الجيش السوري يقصف منطقة يحتلها داعش جنوب دمشق

نفذ الجيش السوري، الجمعة، ضربات جوية وقصفا استهدفا مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين ومنطقة الحجر الأسود وهما جزء من جيب صغير موجودة فيه المعارضة المسلحة جنوبي العاصمة.

وقصف الجيش في طلعات جوية، اليوم (20 نيسان 2018)، مسلحين موجودين في آخر منطقة لا تخضع لسيطرة الحكومة قرب دمشق فيما يسرع الرئيس بشار الأسد وتيرة جهوده لاستعادة ما تبقى من جيوب في يد المعارضة.

وعرض التلفزيون الرسمي لقطات أظهرت سحبا كثيفة من الدخان حول سلسلة من المباني فيما سقطت قذائف مدفعية عليها ما أدى إلى انهيار أحدها وسط سحابة من الغبار، وصاحب ذلك دوي إطلاق أعيرة نارية من مدافع آلية وصوت انفجارات بعيدة.

ولم تفلح الضربات الجوية الأميركية والبريطانية والفرنسية السبت لـ”معاقبة الأسد” على هجوم كيماوي مشتبه به في إبطاء تقدم قوات الحكومة السورية التي أصبحت حاليا في أقوى مواقفها منذ الشهور الأولى للحرب التي دخلت عامها الثامن.

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون على الهواء مباشرة سحبا من الدخان الأسود حول إحدى المناطق فيما سمع دوي أعيرة نارية، ويسرّع الأسد حملته لاستعادة ما تبقى من جيوب يحاصرها الجيش في أنحاء سوريا مما سيجرد مقاتلي المعارضة من أي أراض إلا في معاقلهم الرئيسية في شمال غرب وجنوب غرب البلاد.

وكان اليرموك أكبر مخيم للاجئين الفلسطينيين في سوريا قبل الحرب. ورغم فرار معظم سكان المخيم لا يزال هناك 12 ألفا يعيشون هناك وفي المناطق المحيطة تحت سيطرة جماعات متشددة أو مسلحة حسبما تشير تقديرات الأمم المتحدة.

رابط مختصر