“الحشد الشعبي” يتسلم مهام “حماية” منطقة سنية شمال بغداد

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 16 مارس 2018 - 11:10 صباحًا
“الحشد الشعبي” يتسلم مهام “حماية” منطقة سنية شمال بغداد

تسلّمت قوات من الحشد الشعبي الأربعاء، إدارة الملف الأمني في قضاء الطارمية، ذي الغالبية السُنية، بمحافظة صلاح الدين، شمال العاصمة بغداد.

وقال النقيب كريم السعدي من الحشد الشعبي، إن لواء من الحشد بدأ، اليوم تولي مهام حفظ الأمن في القضاء الذي يبعد 40 كم شمال بغداد، بدلًا من قوة شرطية عسكرية مشتركة.

وأوضح السعدي أن ذلك يأتي “لإغلاق الثغرات الأمنية في المنطقة، باعتبارها ذات طبيعة زراعية يمكن لعناصر تنظيم داعش استغلالها لشن هجمات، لا سيما مع اقتراب موعد الانتخابات”.

ولم يشر السعدي، إلى الجهة التي أصدرت القرار بهذا الإجراء، أو ما إذا كان محددًا بسقف زمني.

وهذه أول مرة تتسلم فيها قوات من الحشد الشعبي، مهمة حفظ الأمن في الطارمية، الذي شهد على مدار السنوات الماضية نشاطًا لمسلحين يرتبطون بـ داعش.

يشار أن القوى السياسية السُنية تطالب بشكل متواصل بسحب الحشد الشعبي، من المناطق ذات الغالبية السُنية، قبل موعد إجراء الانتخابات البرلمانية، في 12 مايو/أيار المقبل، خشية تأثير تلك القوات على إرادة الناخبين.

رابط مختصر