شباط الماضي كان الأشد حرارة عالميا.. رغم انه الأكثر أمطارا في العراق

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 8 مارس 2018 - 3:17 مساءً
شباط الماضي كان الأشد حرارة عالميا.. رغم انه الأكثر أمطارا في العراق

ذكر المتنبىء الجوي الأقدم في مطار البصرة، صادق عطيه، الخميس، ان شهر شباط الماضي، يُسَجل كأحد أحر 3 شهور مسجلة على الصعيد العالمي ضمن أعلى درجات الحرارة فوق من المعدل العام خلال الفترة ما بين عامي 1981-2010.

وأوضح عطيه، في منشور له على صفحته الشخصية، بموقع “فيسبوك” اليوم (8 آذار 2018)، ان درجات الحرارة في منطقة الشرق الاوسط ومنها العراق والقارة القطبية ومناطق من افريقيا، كانت أعلى بكثير من المتوسط في شهر شباط الماضي،اما في معظم أوروبا وأجزاء كبيرة من كندا فهي ما دون المعدل .

وبحسب موقع ” Climate Change Service” فان شهر شباط 2018 كان أكثر برودة من المتوسط ما بين عامي1981-2010 لهذا الشهر على معظم أنحاء أوروبا، فقط في أقصى الشمال وفي الجنوب الشرقي من القارة كان أكثر دفئا من المتوسط، وقد تميز الجزء الأخير من الشهر بتدخل درجات الحرارة الباردة جدا من الشرق، متزامنة مع درجات الحرارة اليومية في أجزاء من القطب الشمالي أكثر من 30 درجة مئوية فوق المتوسط لهذا اليوم.

وكانت الهيئة العامة للانواء الجوية، أكدت الأسبوع الماضي، ان معدل الامطار خلال شهر شباط الماضي كان الأكثر في العراق منذ عام 1941.

كلمات دليلية
رابط مختصر