شاهد.. “أوبرا” تحسم بشكل قاطع ترشحها للرئاسة الأمريكية

حسمت الإعلامية الأمريكية الشهيرة أوبرا وينفري الجدل بشأن احتمال ترشحها لخوض انتخابات الرئاسة الأمريكية في عام 2020، وأعلنت أنها “لن تخوض الانتخابات قطعاً”.

وفي برنامج “جيمي كيميل لايف” الأمريكية الشهير، ردت “أوبرا” بنبرة قاطعة على سؤال كيميل بشأن ترشحها للرئاسة قائلة: “لن أترشح قطعاً للرئاسة”، لتعلو صيحات الرفض من الجمهور في الاستديو.
وفي الشهر الماضي ظهرت كثير من الدعوات على موقع تويتر من محبي وينفري، تطالبها بالترشح للرئاسة ضد الرئيس دونالد ترامب في عام 2020، بعد خطاب ملهم ألقته خلال حفل جوائز غولدن غلوب لدعم ضحايا التحرش الجنسي.

وقالت وينفري خلال اللقاء: “تلقي خطاباً ثم تجلس وفجأة تجد نفسك وكأنك بدأت الترشح للرئاسة، يخجلني أن يعتقد الناس أن باستطاعتي إدارة البلاد”.

لكن “أوبرا” أقرت في نفس الوقت بأنها فكرت في ذلك، وقالت: “أنا شخص يحاول الاستماع للمؤشرات، لذلك فكرت هل ينبغي أن أترشح للرئاسة؟ لا أعتقد ذلك”.

وعبر ترامب عدة مرات عن أمله في أن تنافسه “أوبرا” في انتخابات الرئاسة عام 2020.

ويعرف الملايين وينفري باسمها الأول “أوبرا”، واكتسبت شهرتها في البداية ببرنامجها الحواري التلفزيوني “أوبرا”.

وولدت الإعلامية الشهيرة في بيئة فقيرة وتعرضت للاغتصاب في شبابها، لكنها أصبحت الآن واحدة من أغنى نساء العالم ورُشحت لنيل جائزتي أوسكار، كما ارتبط اسمها منذ أمد طويل بقضايا وبجمع تمويلات الحزب الديمقراطي، وتعرف بآرائها “الليبرالية المتحررة”.

 

6total visits,2visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: