“نحن أعدمنا صدام حسين”.. تصريح منسوب لمسؤول إيراني يترك صداه في العراق

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 21 فبراير 2018 - 2:50 صباحًا
“نحن أعدمنا صدام حسين”.. تصريح منسوب لمسؤول إيراني يترك صداه في العراق

دعا سياسي عراقي سلطات بلاده إلى اتخاذ موقف واضح مما وصفه بـ”التخرصات” التي تمس بالسيادة العراقية، والتي تضمنتها تصريحات منسوبة لأحد المسؤولين الإيرانيين.ونقلت “السومرية نيوز” عن القيادي في الجبهة العراقية للحوار الوطني حيدر الملا، قوله: “في الوقت الذي نستنكر فيه تصريحات عضو المجلس الثقافي للثورة الإيرانية رحيم أزغدي التي تطاول فيها على السيادة العراقية، فإننا نطالب وزارة الخارجية العراقية بموقف واضح من هذه التجاوزات التي مست بالسيادة العراقية”.

وأضاف: “العراق لن يكون جزءا من سياسة المحاور الطائفية التي تسعى إيران إلى خلقها في المنطقة بحثا عن إمبراطوريتها المزعومة”، داعيا طهران إلى “أن تدرك أن سياسة تصدير الأزمة ستنعكس عليها، خاصة بعد أن بدء المجتمع الدولي يستشعر مخاطر سياساتها التوسعية على حساب أمن واستقرار المنطقة، وهذا ما عبر عنه الاجتماع الأمني الذي عقد في ميونخ مؤخرا”.

وفي وقت سابق من اليوم، نشرت “السومرية نيوز” تصريحات لرحيم بور أزغدي قالت إنه أدلى بها خلال حديث لقناة “أفق” الإيرانية، وذكر فيها أن إيران هي التي أعدمت الرئيس العراقي الراحل صدام حسين “بعد أن سعى الأمريكيون للاحتفاظ به”.

ونقلت “السومرية”عن أزغدي: “نتدخل في البلدان الصديقة لأمريكا في المنطقة، لنسقط الأنظمة الحاكمة فيها وتصبح تحت سيطرتنا”.

“باتت 5 أو 6 بلدان تحت السيطرة الإيرانية بعدما خرجت من تحت سيطرة واشنطن”، مشيرا إلى أنه آن الأوان لإعلان الإمبراطورية الفارسية في المنطقة”.

كلمات دليلية
رابط مختصر