ناشطون يطلقون حملة تجمع 15 الف توقيع لتدويل قضية الانترنت

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 21 فبراير 2018 - 3:41 مساءً
ناشطون يطلقون حملة تجمع 15 الف توقيع لتدويل قضية الانترنت

اطلع ناشطون عراقيون، حملة باللغة الانجليزية لتدويل قضية الانترنت، استطاعت جمع 15 الف توقيع، فيما يتحدث اخرون عن علاقة رئيس حكومة الاقليم نيجيرفان بارزاني، ونائب رئيس الجمهورية، نوري المالكي بالملف.

وتجاوز ناشطون الجدالات الفنية والتراشق برمته وعبروا الى تنظيم حملة جمع تواقيع اعتمدت اللغة الانكليزية في محاولة لتدويل القضية، واستطاعوا جمع اكثر من 15 الف توقيع.
وكتب الناشطون على مواقع مخصصة للحملات كموقع جينج، ان الانترنت في العراق هو الأسوأ، والأغلى في ذات الوقت.

وتقول مزاعم انه هناك علاقة لرئيس حكومة اقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني بالشركة المزودة للانترنت، وقد تمددت مساحة الاتهام لتشمل مقربين من عائلة الرئيس السابق، جلال طالباني، هذا فضلاً عن اتهامات تواجه رئيس الوزراء السابق، نوري المالكي بعقد صفقة فاشلة مع شركة سيمفوني، تنازل فيها العراق عن جزء كبير من حصته في العقد.

ورغم التعقيدات التي يشهدها الملف، وتداخل الاطراف السياسية.. والمصالح المالية.. يستمر ما يسمى بالمشروع الوطني للانترنت باطلاق الوعود والتطمينات بشأن وعده بمد الكيبل الضوئي الى جميع المناطق العراقية، مؤكداً أنه سينهي حقبة النانو ستيشن والابراج.. وأنه قد يُنجز حتى في أقل من عام بحسب منشورات دعائية للمشروع.

يذكر انه ومع مرور كل يوم إضافي على أزمة تردي خدمة الانترنت في اغلب مناطق العراق، يزداد غموض الملف والجهات المسؤولة عنه، كما تتعقد مهمة الكشف عن أسباب الأزمة، بين رواية الوزارة عن مشاكل فنية تتعلق بانقطاع الكيبل البحري في الخليج تارة، وفي البحر المتوسط تارة أخرى.. وبين روايات متعددة اخرى من بينها احاديث عن فشل وزارة الاتصالات في إدارة الملف، من جهة.. وتورط جهات متعددة بملفات فساد في هذا القطاع.. من جهة أخرى.

كلمات دليلية
رابط مختصر