تركيا أكبر مساهم بإعمار العراق وإيران تتوارى

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 16 فبراير 2018 - 9:24 صباحًا
تركيا أكبر مساهم بإعمار العراق وإيران تتوارى

أصبحت تركيا المساهم الأكبر في مؤتمر إعادة إعمار العراق، الذي عُقد في الكويت واختُتمت أعماله الأربعاء، بعد أن تعهدت بتقديم 5 مليارات دولار، في حين تجاهلت إيران حلفاءها في بغداد ولم تقدم أي مساهمة، وانسحب وزير خارجيتها قبل التقاط الصورة الجماعية.

وذكرت وكالة الأناضول التركية، الخميس، أنه بهذا التعهد أصبحت تركيا المساهم الأكبر بين أكثر من 70 دولة ومؤسسة دولية شاركت في المؤتمر.

وقال وزير الخارجية التركي، جاويش أوغلو، في كلمة له خلال المؤتمر: إن “تركيا ستوفر تسهيلات لقروض بقيمة 5 مليارت دولار للمساهمة في إعادة إعمار العراق”.

وأضاف: “تركيا قدمت مساعدات إنسانية وتنموية للعراق، بقيمة 500 مليون دولار، منذ عام 2004”.

وأشار أوغلو إلى أن “قيمة المشاريع التي أنجزتها الشركات التركية، والتي لا تزال قيد التنفيذ، تبلغ 25 مليار دولار”.

وتابع أن “تركيا تعهدت بمنح العراق 50 مليون دولار إضافية، مخصصة للمساعدات الإنسانية والتنموية”.

– إيران تتوارى

في المقابل، لفتت إيران انتباه الحاضرين بالمؤتمر، حيث امتنع وزير خارجيتها، جواد ظريف، عن إعلان أي التزام بمساعدة العراق، وهو ما يتناقض مع التصريحات الإيرانية المتوالية بشأن مساعدة بغداد، التي يحكمها حلفاء تقليديون لطهران منذ الغزو الأمريكي عام 2003.

واكتفت إيران، على لسان ظريف وعدد من المسؤولين، بتصريحات غامضة بشأن مساعدة العراق من خلال الشركات التي تعمل على أراضيه في قطاعات مختلفة.

اللافت بحسب مراقبين، أن ظريف الذي حضر الاجتماع والتقى عدداً من المسؤولين على هامشه، غاب عن الصورة الجماعية التي التُقطت في نهاية المؤتمر.

وانتقد ناشطون على وسائل التواصل الاجتماعي غياب الدعم الإيراني رغم نفوذها الواسع في العراق ودرايتها بأدق ظروف البلاد.
وبحث المشاركون في المؤتمر 175 مشروعاً استثمارياً، على رأسها البنى التحتية والمياه والطاقة والعقارات والتكنولوجيا.

وأعلن وزير خارجية الكويت، الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، عن تعهدات بلغت قرابة 30 مليار دولار أمريكي، خلال المؤتمر.

وكان المدير العام لوزارة التخطيط العراقية، قصي عبد الفتاح، قد أعلن خلال مؤتمر الكويت، أن بلاده بحاجة إلى 22 مليار دولار بصورة عاجلة، و66 مليار دولار على المدى المتوسط.

ويحتاج العراق إلى 88.2 مليار دولار أمريكي لإعادة إعمار المناطق المستعادة من “داعش”، وفق تقديرات أعلنها وزير التخطيط العراقي، سلمان الجميلي، الاثنين الماضي.

رابط مختصر