الرئيسية / أهم الأخبار / باسم خزعل يوجه رسالة من السجن عبر NRT عربية

باسم خزعل يوجه رسالة من السجن عبر NRT عربية

وجه الناشط المعتقل، باسم خزعل خشان في محافظة المثنى، رسالة الى الرأي العام عبرNRT عربية يؤكد فيها على عدم الاستسلام وثبات العزيمة واستمراره في تقديم الطعون والدعاوى من السجن في اول تعليق له بعد الحكم عليه بثلاث سنوات من السجن.

باسم خزعل وفي رسالته الحصرية لـNRT عربية، والتي كتبها مساء (8 شباط 2018) وبعثها عبر المحامي، ذكر أن “محكمة جنايات المثنى، أصدرت حكما بحبسه لثلاث سنوات، لانه قال هيئة النزاهة ربما تطبخ احد اخباري على نار هادئة، وكان ذلك الخبر يتعلق بسرير اشترته دائرة صحة المثنى بخمسة وستين مليون دينار واشترت ملحقاته بتسعة وتسعين مليون”.

واضاف قائلا، “اشكر حسن الياسري وهيئته التي تركت الفاسدين الثابت فسادهم وتركت اموال الدولة التي ثبت تجاوزهم عليها لهم، وطالب بسجني وتعويضه لاني اهنت هيئته بقولي تطبخه على نار هادئة”!

وتابع، “بالمناسبة: ما يزال الاخبار المذكور انفا على النار الهادئة، ربما لانه لم ينضج بعد”.

وقال الخزعلي، “شكرا لجامعة المثنى التي انتدبت للمحكمة احد اساتذة اللغة العربية فيها، خبيرا لغويا، فقرر ان الطبخ على نار هادئة يشكل اساءة، فكان رأيه سببا لحكم لم اسمع بمثله وعلى سبب لا مثيل له الطبخ على نار هادئة”!

واكد قائلا، “انشاء الله سافعل كل شيء من اجل ان يتم نقض هذا الحكم، لن استسلم ولن تلين عزيمتي! وساستمر في تقديم الشكاوي في كل الاحوال”.

وكانت محكمة الجنايات في المثنى، اصدرت يوم الثلاثاء الماضي، حكماً بسجن الناشط المدني “باسم خزعل خشان” لمدة 6 سنوات وفق المادة 226 من قانون العقوبات.

وقال نقيب المحاميين في المثنى صالح العبساوي لمراسل NRTعربية في (6 شباط 2018)، ان “محكمة الجنايات في المثنى اصدرت هذا الحكم وفق دعوتين تم تقديمها من مجلس محافظة المثنى وهيئة النزاهة الوطنية بعد ان اتهمها الناشط بالفساد وعدم تأدية واجبهمها بشكل صحيح”.

واضاف العبساوي ان “القضاء اصدر هذا الحكم وفق دعوتين فقط من اصل ثمانية دعاوي اخرى سيبت القضاء فيهما خلال الايام القادمة”.

يذكر ان الناشط المدني باسم خزعل خشان يعمل منذ اكثر من ست سنوات على متابعة ملفات فساد ادارية ومالية في المثنى ورفع العشرات من الدعاوي القضائية ضد مسؤولين محليين في المحافظة لاتهامهم بالفساد.
من ناحيتها اكدت اللجنة القانونية في مجلس محافظة المثنى، الخميس، انها تدرس تميز الحكم القضائي لتشديد العقوبة بحق الناشط “باسم خزعل خشان”.

وقال رئيس اللجنة القانونية، احمد المرزوك، في تصريح له اليوم (8 شباط 2018)، بحسب ما نقل عنه “راديو المربد”، ان “لجنتهم دعت إلى احترام قرارات السلطة القضائية بشأن الحكم الصادر بحق الناشط المدني “باسم خزعل خشان””، موضحا أن “الحكم ضد خشان جاء على خلفية دعوى قضائية رفعت من قبل المجلس”.

واشار المرزوك، إلى أن “المجلس يدرس تمييز الحكم القضائي لتشديد العقوبة بحق خشان”.

واكد، إن “على الجميع احترام القرارات القضائية لاسيما فيما يخص الحكم الصادر من محكمة استئناف المثنى، بحق باسم خزعل، بالسجن لمدة 6 سنوات”، منوها إلى أن “القضية التي رفعت من المجلس كانت قبل سنة ونصف وأخذت مجراها في أروقة القضاء”.

وتابع قائلا، أن “اي احتجاج ضد الحكم يجب أن يتم وفقا للطرق القانونية واللجوء إلى الهيئة التميزية العامة لنقض القرار وليس عن طريق الاحتجاج الشعبي وتنظيم التظاهرات”.

وقد نظم المئات من ابناء عشيرة البركات وناشطين مدنيين في المثنى، أمس الاربعاء، وقفة احتجاجية أمام مقر محكمة استئناف المثنى، احتجاجاً على الحكم القضائي الصادر ضد الناشط باسم خزعل خشان.

وكان الناشط المعتقل، باسم خزعل خشان، وجه رسالة الى الرأي العام عبرNRT عربية اكد فيها على عدم الاستسلام وثبات العزيمة واستمراره في تقديم الطعون والدعاوى من السجن في اول تعليق له بعد الحكم عليه بثلاث سنوات من السجن.

وقال خزعل في رسالته الحصرية لـNRT عربية، والتي كتبها مساء (8 شباط 2018) وبعثها عبر المحامي، ذكر أن “محكمة جنايات المثنى، أصدرت حكما بحبسه لثلاث سنوات، لانه قال هيئة النزاهة ربما تطبخ احد اخباري على نار هادئة، وكان ذلك الخبر يتعلق بسرير اشترته دائرة صحة المثنى بخمسة وستين مليون دينار واشترت ملحقاته بتسعة وتسعين مليون”.

واضاف قائلا، “اشكر حسن الياسري وهيئته التي تركت الفاسدين الثابت فسادهم وتركت اموال الدولة التي ثبت تجاوزهم عليها لهم، وطالب بسجني وتعويضه لاني اهنت هيئته بقولي تطبخه على نار هادئة”!

وتابع، “بالمناسبة: ما يزال الاخبار المذكور انفا على النار الهادئة، ربما لانه لم ينضج بعد”.

وقال الخزعلي، “شكرا لجامعة المثنى التي انتدبت للمحكمة احد اساتذة اللغة العربية فيها، خبيرا لغويا، فقرر ان الطبخ على نار هادئة يشكل اساءة، فكان رأيه سببا لحكم لم اسمع بمثله وعلى سبب لا مثيل له الطبخ على نار هادئة”!

واكد قائلا، “انشاء الله سافعل كل شيء من اجل ان يتم نقض هذا الحكم، لن استسلم ولن تلين عزيمتي! وساستمر في تقديم الشكاوي في كل الاحوال”.

وكانت محكمة الجنايات في المثنى، اصدرت يوم الثلاثاء الماضي، حكماً بسجن الناشط المدني “باسم خزعل خشان” لمدة 6 سنوات وفق المادة 226 من قانون العقوبات.

وقال نقيب المحاميين في المثنى صالح العبساوي لمراسل NRTعربية في (6 شباط 2018)، ان “محكمة الجنايات في المثنى اصدرت هذا الحكم وفق دعوتين تم تقديمها من مجلس محافظة المثنى وهيئة النزاهة الوطنية بعد ان اتهمها الناشط بالفساد وعدم تأدية واجبهمها بشكل صحيح”.

واضاف العبساوي ان “القضاء اصدر هذا الحكم وفق دعوتين فقط من اصل ثمانية دعاوي اخرى سيبت القضاء فيهما خلال الايام القادمة”.

يذكر ان الناشط المدني باسم خزعل خشان يعمل منذ اكثر من ست سنوات على متابعة ملفات فساد ادارية ومالية في المثنى ورفع العشرات من الدعاوي القضائية ضد مسؤولين محليين في المحافظة لاتهامهم بالفساد.

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

العراق: إرث الدولة الإسلامية المدمر يهلك الزراعة الأيزيدية

“فتحقيقاتنا تكشف كيف قام تنظيم “الدولة الإسلامية” بالتدمير الوحشي المتعمد للبيئة الريفية في العراق حول ...

%d مدونون معجبون بهذه: