الصدر يبحث مع سفيري اسبانيا والاتحاد الاوروبي مشاريع الاعمار في البلاد

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 25 يناير 2018 - 5:35 مساءً
الصدر يبحث مع سفيري اسبانيا والاتحاد الاوروبي مشاريع الاعمار في البلاد

بحث زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الخميس، عددا من المسائل المهمة، مع سفيري اسبانيا والاتحاد الاوربي، من بينها دور الاتحاد في مشاريع اعمار في العراق.

وذكر المكتب الخاص للصدر، في بيان له اليوم (25 كانون الثاني 2018)، اطلع عليه موقع NRT عربية، ان زعيم التيار الصدري، استقبل اليوم في النجف الأشرف – الحنانة، سفيري الإتحاد الأوربي واسبانيا الى جانب سكرتير الاتحاد الاوروبي.

واوضح البيان، ان “سفير الإتحاد الأوربي، رامون بليكوا، والسفير الأسباني جوان خوسيه ايسكوبار، وسكرتير أول بعثة الإتحاد الأوربي، هيرفويه، بحثوا مع الصدر، عدة أمور تهم الشأن العراقي، حيث حظي موضوع إعمار العراق أولوية في اللقاء”.

وشدد الصدر خلال اللقاء، على أهمية أن يكون الإعمار شاملاً لجميع المحافظات العراقية، وبعيداً عن مفاصل الفساد، مبيناً عدم إمكانية تحقيق أهداف مشاريع الإعمار دون القضاء على الفساد.

وأشاد السفيران من جهتهما “بالمواقف الوطنية والدور الوطني الذي يضطلع به الصدر، لجمع كل مكونات وفئات الشعب العراقي وإبعادهم عن التخندق الطائفي والتحزب الفئوي ومحاربة الفساد”، بحسب البيان.

واوضح البيان ان “السفيران اثنيا على رؤية الصدر، لتشكيل الحكومة العراقية المقبلة، وقالوا أنه كان سباقاً منذ سنين لدعم كتلة وطنية عابرة للطائفية والتحزب والذي كان استثنائياً في وضع العراق الجديد والتي يؤمل أن تكون من التكنوقراط المستقل”، مؤكدين ان “تلك الرؤية تتطابق مع رؤية الإتحاد الاوربي”.

وتابع السفيران، أن “لدى الإتحاد الأوربي مشاريع لدعم حركة الإعمار والاقتصاد في العراق”.

كلمات دليلية
رابط مختصر