ارمينيا تعترف بتعرض الايزيديين لابادة جماعية وتوجه دعوة دولية

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 17 يناير 2018 - 5:48 مساءً
ارمينيا تعترف بتعرض الايزيديين لابادة جماعية وتوجه دعوة دولية

تبنى برلمان أرمينيا، قرارا يعترف بتعرض الأقلية الأيزيدية لـ”إبادة” بأيدي الجهاديين في شمال العراق، داعيا المجتمع الدولي إلى التحقيق في هذه المجازر.
وصرح نائب رئيس لجنة حقوق الإنسان البرلمانية رستم محموديان، وهو من الأقلية الأيزيدية، عند عرضه النص للصحفيين إن “هذا القرار للبرلمان الأرمني يعترف بإبادة الأيزيديين في الأراضي التي تغلبت عليها الجماعات الإرهابية في العراق العام 2014 ويدينها”.
ويعيش نحو 35 ألف أيزيدي في أرمينيا، حيث يشكلون الأقلية الدينية الأكبر في هذا البلد، الذي يبلغ تعداده ثلاثة ملايين نسمة معظمهم مسيحيون.
وقد نزح أبناء الأقلية الناطقة بالكوردية من نينوى عام 2014 بأعداد كبيرة عندما اضطهدها تنظيـم داعــش، الذي قتل لافا من الرجال الأيزيديين وخطف مئات وربما آلافا من النساء.
وعثر على أكثر من 47 مقبرة جماعية في هذه المنطقة بحسب وزارة الشؤون الدينية في إقليم كوردستان العراق.
ويدعو قرار برلمان أرمينيا “المجتمع الدولي إلى إجراء تحقيق دولي” حول هذه الجرائم، وفق محموديان الذي يمثل المجموعة الأيزيدية في أرمينيا.

رابط مختصر