الرئيسية / أخبار العراق / في العراق.. ’العيش تحت سماءٍ سوداء‘

في العراق.. ’العيش تحت سماءٍ سوداء‘

كتب: رحاب عبد المحسن

تقرير صادر بعنوان: ’العيش تحت سماءٍ سوداء‘، خلص إلى أن الحروب التي دامت ثلاث سنوات بالعراق منذ يونيو 2014، ووضعت أوزارها بإجلاء مسلحي تنظيم ’داعش‘ عن شمال العراق، ترك على البيئة هناك بصمة عميقة، إلى الحد الذي سيعوق حتمًا أية جهود لإعادة البناء والإعمار، وعلى المدى البعيد سيكون وباله على المجتمعات -ثَمَّ وفي الجوار- وخيمًا من الناحيتين، الصحية والاقتصادية.

الأسر ”ذات المداخيل المتدنية، والزمنى“ هم جل المتضررين، وبسبب التلوث يعاني الأهالي ”الاختناق، والتحسس، والطفح الجلدي“، ولا قِبَل لأكثرهم بنفقات العلاج.

وكانت المناطق الأكثر تضررًا هي تلال حمرين، الممتدة من ديالى شرقي العاصمة بغداد إلى مدينة كركوك بالشمال، حيث اشتعلت نيران حقلين نفطيين بها لمدة عامين.
لذا تضمن التقرير صورًا للسخام الذي سوَّد المعيشة والناس والحيوان والزرع والجمادات، هذه الحال المزرية دفعت الأهالي إلى إطلاق وصف ’شتاء داعش‘ على الأوقات العصيبة التي يعيشونها، لا سيما بسبب الأدخنة التي تظلُّهم والأبخرة التي يستنشقونها.

هذا الموضوع أنتج عبر المكتب الإقليمي لموقع SciDev.Net بإقليم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

تعليق واحد

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

نائب عن البصرة يتحدث عن أسباب تظاهرات يوم أمس

تحدث النائب عن تحالف “البناء” عبد المير المياحي، السبت، عن الأسباب التي دفعت إلى خروج ...

%d مدونون معجبون بهذه: