الرئيسية / أخبار العالم / بوتين: واشنطن لا تلاحق مسلحي “داعش” الفارين من سوريا لاستخدامهم في محاربة الأسد

بوتين: واشنطن لا تلاحق مسلحي “داعش” الفارين من سوريا لاستخدامهم في محاربة الأسد

حذر الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، من خطورة استخدام تنظيمات إرهابية في سوريا لتحقيق أهداف سياسية، مؤكدا أن واشنطن لا تلاحق مسلحي “داعش” لاستخدامهم في محاربة الرئيس، بشار الأسد.

وقال بوتين، في مؤتمره الصحفي السنوي الموسع الذي عقده اليوم الخميس في موسكو: “إننا نرى بعيوننا، كما يراه طيارونا، أن المسلحين (من “داعش”) يغادرون في اتجاهات مختلفة، مثلا إلى العراق، ونقول لشركائنا الأمريكيين إن المسلحين توجهوا إلى هذا الموقع أو ذاك ، لكن ليس هناك أي رد منهم، وهؤلاء(المسلحون) يستمرون بالفرار، ولماذا يحدث ذلك؟ هذا يحصل لأن الأمريكيين يعتقدون أن من الممكن استخدامهم (المسلحين من “داعش”) في محاربة بشار الأسد”.

وشدد الرئيس الروسي أن هذا الأسلوب “هو الأبسط، لكنه أيضا الأخطر، بما في ذلك بالنسبة لهؤلاء الذين يقومون بذلك”.

وأكد بوتين في هذا السياق أن “في غاية الأهمية أن لا تكون لدى كافة المشاركين في عملية التسوية السورية أية إرادة أو إغراء لاستخدام تنظيمات إرهابية أو متطرفة مختلفة من أجل تحقيق أهدافهم السياسية الآنية”.

واختتم بوتين مبينا: “ها هو تنظيم القاعدة، الذي جرى إنشاؤه آنذاك لمحاربة الاتحاد السوفييتي في أفغانستان، وهو، في نهاية المطاف، شن ضربة على نيويورك في 11 سبتمبر”.

المصدر: وكالات روسية

رفعت سليمان

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

“قسد” تسيطر على الحدود السورية العراقية بمنطقة شرق الفرات … جلال بكور

سيطرت مليشيا “قوات سورية الديمقراطية”، اليوم الثلاثاء، على الشريط الحدودي مع العراق، في منطقة شرق ...

%d مدونون معجبون بهذه: