قضية تحرش جنسي جماعية تلاحق إعلامي أمريكي شهير!

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 21 نوفمبر 2017 - 4:13 مساءً
قضية تحرش جنسي جماعية تلاحق إعلامي أمريكي شهير!

اتهمت ثماني سيدات مقدم الرامج والصحفي الأمريكي الشهير تشارلى روز بالتحرش الجنسي وبالقيام بتصرفات غير لائقة.

وذكرت صحيفة “Washington Post” أن المشتكيات من تصرفات هذا الإعلامي البالغ من العمر 75 عاما، نساء عملن في برنامجه الاستعراضي “Charlie Rose” أو سعين للحصول على عمل معه.
أحداث هذه القضية جرت، بحسب المصدر، خلال الفترة من نهاية تسعينيات القرن الماضي حتى عام 2011، وكانت أعمار النساء المدعيات بين 21 و 37 عاما.

وقد اشتكين من أن هذا الإعلامي الأمريكي المشهور لمسهن في أماكن حساسة، فيما قصت بعضهن أنه دخل عليهن عاريا واتصل هاتفيا بهن ليلا متحدثا بطريقة غير لائقة.

ونقلت الصحيفة عن تشارلي روز قوله بهذا الشأن :”خلال 45 عاما من عملي الصحفي، كنت فخورا بأنني ساندت النساء اللائي عملن معي. ومع ذلك في الأيام الماضية ظهرت شكاوى من سلوكي بحق عدد من زميلاتي السابقات. من المهم أن تعلم هؤلاء النساء أنني أسمعهن وأعتذر بشدة عن سلوكي غير اللائق. أحيانا تصرفت بشكل غير إرادي، وأنا أتحمل المسؤولية عن ذلك على الرغم من أنني لا أعتقد أن هذه الادعاءات دقيقة. كنت أحس دائما بأنني أراعي المشاعر العامة، لكني الآن أعي أنني مخطئ”.

وفي هذا الصدد، قررت قناتي “PBS” و”CBS” التي يعمل بهما هذا الإعلامي وقف بث البرامج الاستعراضية التي يشارك فيها هذا الإعلامي الشهير مباشرة عقب إثارة صحيفة “Washington Post” لهذه القضية.

يذكر أن مجلة “Time” كانت أدرجت اسم هذا الإعلامي عام 2014 في قائمة لمئة شخصية وصفت بأنها الأكثر نفوذا.

المصدر: نوفوستي

محمد الطاهر

كلمات دليلية
رابط مختصر