الخدمات النيابية: عمليات تهريب النفط بين العراق وتركيا وسوريا “مستمرة”

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 14 نوفمبر 2017 - 8:09 مساءً
الخدمات النيابية: عمليات تهريب النفط بين العراق وتركيا وسوريا “مستمرة”

اكدت لجنة شؤون الخدمات والاعمار النيابية، الثلاثاء، استمرار عمليات تهريب النفط في المنطقـة الحدوديـة بين العراق وتركيا وسوريا بصورة يومية.

وقال رئيس اللجنة، ناظم الساعدي، في مؤتمر صحفي اليوم (13 تشرين الثاني 2017) تابعته NRT عربية، انه “خلال عملية فرض سلطة الحكومة الاتحادية في جميع مناطق العراق من الشمال الى كركوك والمناطق المتنازع عليها، تحدث رئيس الوزراء عن تهريب النفط وبيعه بـ 10 دولارات للبرميل في المنطقة الواقعة بين الحدود العراقية والتركية والسورية “.

واوضح الساعدي، ان “الحكومة لم تتخذ حتى الان اي اجراء قانوني لردع ذلك، وما يزال تهريب النفط مستمرا”، مضيفا انه “وبحسب معلومات دقيقة يتم تهريب اكثر من 600 شاحنة يوميا ويباع بـ 10 دولارات الى جهات ارهابية تتاجر بالاموال”.

وطالب الساعدي، رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة باتخاذ كافة الاجراءات القانونية والعسكرية لمنع التهريب، مبينا ان “قطعاتنا العسكرية منتشرة في تلك المناطق وبإمكانها منع التهريب”.

كما دعا رئيس الوزراء والجهات المعنية، الى الحد من هدر المال العام ومنع عمليات التهريب في تلك المنطقـة الحدودية.

رابط مختصر