نريد أن تأتي أمريكا وإسرائيل! تظاهرة كردية أمام قنصلية الولايات المتحدة في أربيل

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 21 أكتوبر 2017 - 3:22 صباحًا
نريد أن تأتي أمريكا وإسرائيل! تظاهرة كردية أمام قنصلية الولايات المتحدة في أربيل

شارك مئات الأكراد، اليوم الجمعة، في تظاهرة نظمت أمام القنصلية الأمريكية في عاصمة إقليم كردستان العراق، أربيل، احتجاجا على عمليات القوات العراقية في محافظة كركوك.

وطالب المتظاهرون الولايات المتحدة بالتدخل فورا من أجل وقف عمليات القوات العراقية في كركوك، فيما اتهموا المسؤولين الأمريكيين بأنهم كاذبون، لعدم قيامهم بوقف تقدم القوات العراقية نحو كركوك.

كما شكا المحتجون من أن الأكراد تعرضوا لهجمات من قبل الحشد الشعبي العراقي جرت باستخدام أسلحة أمريكية، فيما زعموا في لافتات وشعارات أن كركوك محافظة كردية.

وفي حديث غاضب أمام الكاميرات، قال أحد المشاركين في التظاهرة: “إننا نريد أن تحرقنا أمريكا! لتكون أمريكا هي من يحرقنا وليس الحشد الشعبي!”.

وأضاف المتظاهر: “إننا نريد أن تأتي أمريكا وإسرائيل! إنهم وعدونا بذلك … لكنهم كاذبون!”.

وقال محتج آخر: ” هذه رسالة لرئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب: نتعرض لهجمات بالأسلحة الأمريكية”.

من جانبه، صرح متظاهر آخر: “ما هو ذنبنا؟ ما نريده هو مجرد العيش، لماذا تضربون الفخر الكردي بالأسلحة الأمريكية؟”. وطالب الولايات المتحدة بقطع صمتها وإنهاء الهجمات على “الأراضي الكردية”.

يذكر أن القوات العراقية استعادت خلال الأيام القليلة الماضية سيطرتها على محافظة كركوك الغنية بالنفط والمتنازع عليها بين الحكومة المركزية في بغداد وسلطات إقليم كردستان في أربيل، وذلك بعد اشتباكات متقطعة للجيش والحشد الشعبي من جهة وقوات “البيشمركة الكردية” من جهة أخرى.

وتشهد العلاقات بين بغداد وأربيل توترا متزايدا على خلفية إجراء سلطات كردستان العراق، يوم 25/سبتمبر/أيلول الماضي، الاستفتاء على استقلال الإقليم عن الدولة العراقية، في خطوة عارضتها بشدة الحكومة العراقية وعدد من الدول، على رأسها تركيا وإيران والولايات المتحدة وبريطانيا.

المصدر: روداو + وسائل إعلام عراقية

رفعت سليمان

رابط مختصر