شرطة ديالى تنفي انسحابها من خانقين وتؤكد استقرار الأوضاع

مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 19 أكتوبر 2017 - 1:32 مساءً
شرطة ديالى تنفي انسحابها من خانقين وتؤكد استقرار الأوضاع

أكدت قيادة شرطة ديالى، الخميس، أن الأوضاع الداخلية في قضاء خانقين مستقرة ولا يوجد أي انسحاب للقوات الأمنية من القضاء.

وقال قائد شرطة ديالى، جاسم السعدي، في بيان له (19 تشرين الاول 2017)، اطلع عليه موقع NRT عربية، إن “الحديث عن انسحاب القوات الأمنية من خانقين غير صحيح وإن ما يروج له مجرد شائعات مغرضة تهدف إلى إثارة الفتنة والإرباك الداخلي، مؤكدا أن “إجراءات رادعة ستتخذها قيادة الشرطة بحق مروجي الشائعات”.

وأكد السعدي أن “الحشد الشعبي لم يدخل بالأساس إلى خانقين”، مبينا أن “مركز القضاء تنتشر فيه قوات الشرطة المحلية والفوج النموذجي التابع لشرطة ديالى وليس هناك أي قوة أمنية أخرى وتم تسيير دوريات مشتركة من شرطة ديالى وخانقين”.

ولفت إلى أن “شرطة ديالى ستتخذ اجراءات صارمة بحق مروجي الشائعات مؤكدا بأن هناك تعاون مع قيادات خانقين والإدارة المحلية على مختلف الأصعدة من أجل تعزيز الأمن”، مضيفا أن “القوات الأمنية لم تفرض أي حظر للتجوال في خانقين على خلفية إطلاق نار كثيف في الهواء الليلة الماضية داخل القضاء والذي كان احتفاءا بسيطرة القوات الأمنية على المناطق المتنازع عليها”.

وكانت القوات الاتحادية قد أعادت انتشار قطعاتها، يوم الاثنين، في مدينة كركوك والمناطق الاستراتيجية المحيطة بها، ورفعت العلم العراقي فوق مبنى المحافظة، وسط انسحاب قوات البيشمركة من تلك المناطق، وذلك ضمن إجراءات اتخذتها بغداد لفرض الأمن في المناطق المتنازع عليها.

رابط مختصر