مندوب العبادي يتفق مع البيشمركة على عدد من النقاط في جلولاء

مشاهدة
أخر تحديث : الثلاثاء 17 أكتوبر 2017 - 11:48 صباحًا
مندوب العبادي يتفق مع البيشمركة على عدد من النقاط في جلولاء

اتفق رئيس اركان الجيش العراقي عثمان الغانمي، مندوب رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، مع قوات البيشمركة الكردية، على عدد من النقط فيما يخص ناحية جلولاء، بمحافظة ديالى.

وذكر الاتحاد الوطني الكردستاني في بيان له، إن “قائد محور خانقين في البيشمركة محمود سنكاوي، يرافقه كل من مسؤول تنظيمات الاتحاد الوطني الكردستاني في خانقين والعضو القيادي للاتحاد الوطني الكردستاني شيركو ميرويس، الاثنين، اجتمعوا مع مندوب رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي”.

وأضاف، أن “وفد بغداد تضمن مندوب العبادي رئيس اركان الجيش العراقي، عثمان الغانمي، ومحافظ ديالى وقائد العمليات وقائد الشرطة وقائد الفرقة الخامسة وامراء الألوية للحشد الشعبي في ديالى وتم الاتفاق على عدد من القضايا”.

وأوضح، أن الاتفاق تم على “ارجاع الوضع العسكري الى ما قبل احتلال داعش سنة 2014، وإبقاء وضع ورجوع السيطرات المشتركة”، فضلاً عن “ارجاع فوج طوارئ جلولاء وتطعيمه بعناصر كفوء ومن كلا القوميتين تلافيا للحساسيات وابعاد كل مشتبه به من هذا الفوج من كلا الطرفين وخصوصاً الذين تلطخت ايدهم بدماء البيشمركة والابرياء من المواطنين”.

كما اتفق الجانبان بحسب البيان، على “ابقاء قوة من البيشمركة والاسايش لاطمئنان المواطن الكردي وعامة الشعب في جلولاء بكافة قومياته”.

وأشار البيان الى أن “الجانبين اتفقا أيضاً على ابقاء الرباية العسكرية التي تشغلها قوات البيشمركة في كباشي والطريق المؤدي له بالتنسيق المشترك مع قيادة العمليات، واداء ضربات استباقيه مشتركة ضد حواضن داعش في المنطقة بصورة مشتركة”.

بدوره، قال الناطق الرسمي للواء١١٠، أبو ايلاف، في بيان له، إنه “تم الاتفاق على ان يكون دخول الجيش والشرطة الى جلولاء بدون اي فوضى، وسيتم رفع العلم العراقي على جميع مؤسساته الحكومية، بالإضافة الى علم كردستان”.
ولفت الى أنه “تم الاتفاق على أن تبقى القوات الامنية من الطرفين من المركز والاقليم في هذه المناطق وبدون اي فوضى، مثلما كان ٢٠١٠”، مبيناً أن “الجميع أبدوا استعدادهم للتعاون في جميع القضايا”.

وأشار الى أنه “لا يوجد هناك اي عمليات عسكرية في هذه المناطق وبالاتفاق مع جميع الأطراف”.

رابط مختصر