العبادي يوجه القوات المسلحة لفرض الأمن في كركوك بالتعاون مع أبناء المدينة والبيشمركة

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 16 أكتوبر 2017 - 7:19 مساءً
العبادي يوجه القوات المسلحة لفرض الأمن في كركوك بالتعاون مع أبناء المدينة والبيشمركة

وجه القائد العام للقوات المسلحة، حيدرالعبادي، الإثنين، القوات المسلحة لفرض الأمن في كركوك بالتعاون مع أبناء كركوك وقوات البيشمركة، إثر ما تشهده المدينة من عملية إعادة انتشار للقوات الاتحادية.

ونقل بيان المكتب الإعلامي للعبادي، اليوم (16 تشرين الأول 2017)، أن الأخير وجه القوات المسلحة لفرض الأمن في كركوك بالتعاون مع أبناء مدينة كركوك وقوات البيشمركة.

وأفاد مراسل NRT عربية، بانتشار أمني متبادل قرب حي الفيلق وسط كركوك.

من جهته وجه وزير الداخلية، قاسم الأعرجي، في بيان له، شرطة كركوك بالالتزام بالدوام والبقاء في مقراتهم وممارسة أعمالهم الاعتيادية.

وقد باشرت قطعات من مكافحة الإرهاب والتدخل السريع والشرطة الاتحادية والجيش العراقي والحشد الشعبي، فجر اليوم، بعملية إعادة انتشار للقوات الاتحادية في كركوك. أعقب ذلك اشتباكات متفرقة حصلة بين قوات الحشد وقوات البيشمركة في قضاء طوز خورماتو وسجلت وقوع إصابات بين الطرفين، فيما تبادلت الجهتان للقصف في تازة جنوب كركوك.

وكانت مديرية التربية في المحافظة، قد أعلنت عن تعطيل الدوام الرسمي لهذا اليوم، باستثناء المراكز الامتحانية الخاصة بالدور الثالث.

وسبق أن أعطى العبادي، أوامر لقوات الأمن “بفرض الأمن في كركوك بالتعاون مع السكان والبيشمركة”، مؤكدا أن “جهاز مكافحة الإرهاب والفرقة المدرعة التاسعة للجيش العراق والشرطة الاتحادية، تبسط سيطرتها على مناطق واسعة من كركوك دون مواجهات”.

وفي بيان لها، أكدت أن القوات الاتحادية أنها ستوفر الحماية للموظفين، وذلك في ظل الظروف التي تشهدها المحافظة.

وتصاعد التوتر بين البيشمركة والقوات العراقية في الأيام القليلة الماضية في مناطق التماس بين الجانبين جنوبي محافظة كركوك، وسيطرت البيشمركة على كركوك في أعقاب انسحاب الجيش العراقي منها أمام اجتياح تنظيم “داعش” شمال وغربي البلاد صيف 2014.

رابط مختصر