مصادر إعلامية: خلايا نائمة داعشية تسيطر على بلدات جنوب حمص السورية

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 30 سبتمبر 2017 - 10:36 صباحًا
مصادر إعلامية: خلايا نائمة داعشية تسيطر على بلدات جنوب حمص السورية

دمشق- ( د ب أ): يشهد محيط بلدة القريتين في ريف حمص وسط سورية اشتباكات بين مسلحي تنظيم داعش والقوات الحكومية السورية. وقالت مصادر إعلامية مقربة من القوات السورية لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب أ)، أن “خلايا نائمة تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية، داعش هاجمت مساء اليوم الجمعة نقاط للجيش السوري في محيط البلدة، وأن اشتباكات تجري بين القوات الحكومية ومسلحي داعش”. وأضافت المصادر، أن”مسلحي داعش وعبر مكبرات الصوت في مساجد البلدة يدعون للجهاد، وقتال القوات الحكومية السورية، وان البلدة اصبحت تحت سيطرة عناصر التنظيم ” واستعاد الجيش السوري والقوات الموالية له بلدة القريتين 85 كم جنوبي شرقي مدينة حمص في بداية شهر نيسان عام 2015 من سيطرة تنظيم داعش . وفي ريف حمص تستمر المعارك العنيفة بين مسلحي تنظيم الدولة “داعش” والقوات الحكومية السورية والمسلحين الموالين لها في محيط مدينة السخنة 70 كم شمال شرق مدينة تدمر وسط البادية السورية. وقالت المصادر الإعلامية ان العشرات من عناصر القوات الحكومية السورية قتلوا خلال هجوم التنظيم على نقاط لهم على طريق تدمر دير الزور بينهم 15 عنصراً من حزب الله اللبناني اضافة الى عشرات المفقودين . من جانبها، أعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم داعش اليوم الجمعة عن مقتل حوالي 74 عنصرا من القوات الحكومية في المعارك الدائرة في ريف حمص الشرقي، حيث قتل 40 عنصراً على أطراف مدينة السخنة خلال اشتباكات بين تنظيم الدولة والقوات الحكومية و استطاع من خلالها مقاتلو التنظيم فرض سيطرتهم على قرية (القليع) وشركة غاز (القليع) شرق مدينة السخنة، بالإضافة للسيطرة على مفرق (البغالة) وخمسة حواجز للقوات الحكومية وتمكن مقاتلو التنظيم من فرض سيطرتهم على حقل الهيل للغاز شرق مدينة تدمر. وأضافت وكالة أعماق أن 34 عنصر من القوات الحكومية قتلوا باستهداف تجمعاتهم في المحطة الثالثة شرق مدينة تدمر عقبها هجوم لمقاتلي التنظيم على الحقل، واستطاع مقاتلو التنظيم تدمير عربة BMP بصاروخ موجه على مدخل مدينة السخنة الشرقي.

رابط مختصر