أنقرة تتداول سيناريوهات الرد على استفتاء كردستان… وتحذر من «اللعب بالنار»

مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 22 سبتمبر 2017 - 11:12 صباحًا
أنقرة تتداول سيناريوهات الرد على استفتاء كردستان… وتحذر من «اللعب بالنار»

أنقرة: سعيد عبد الرازق
في محاولة لإظهار إبقائها على كل الاحتمالات مفتوحة في مواجهة الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان العراق المزمع أجراؤه الاثنين المقبل واصلت أنقرة تجهيز جميع أوراقها للضغط على إدارة مسعود بارزاني بدءا من التهديد بالتدخل العسكري إلى فرض العقوبات إلى مساعي الوساطة بين أربيل وبغداد.
وفي هذا الإطار، عقد رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم اجتماعا أمس الأربعاء مع قادة القوات المسلحة التركية (البرية والجوية والبحرية) إضافة إلى قائد قوات الدرك في العاصمة أنقرة الكل على حدة.
وذكرت مصادر تركية لـ«الشرق الأوسط» أن اللقاءات ركزت على التطورات المتلاحقة في سوريا والعراق لا سيما استفتاء انفصال إقليم شمال العراق، والتوقعات بقرب إطلاق الجيش التركي عملية عسكرية في شمال سوريا فضلا عن احتمالات التدخل العسكري في شمال العراق وتأمين الحدود التركية تحسبا لأي تطورات. وجاءت اللقاءات قبل يومين فقط من اجتماعين لمجلس الوزراء ومجلس الأمن القومي التركي الذي قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إنه سيتم خلالهما إقرار خطط تركيا للرد على استفتاء كردستان.
ونشرت تركيا قواتها وآلياتها العسكرية أول من أمس بمواجهة إقليم كردستان وحذرت من أن أي محاولة لتقسيم العراق أو سوريا ستؤدي إلى صراع عالمي.
في السياق ذاته، وصف نائب رئيس الوزراء المتحدث باسم الحكومة التركية بكير بوزداغ، في كلمة خلال مؤتمر دولي حول الثقافة والديمقراطية عقد في العاصمة أنقرة أمس، إصرار مسعود بارزاني رئيس إقليم كردستان على إجراء الاستفتاء بأنه لعب بالنار قائلا إنه (بارزاني) أول من سيكتوي بهذه النار، ومن ثم سيتسبب بمشاكل كبيرة في المنطقة. ودعا بوزداغ بارزاني إلى العدول عن قرار إجراء الاستفتاء قائلاً: «قرار الإقليم الكردي بشأن» الاستفتاء على الانفصال، طريق خطر وخاطئ، وبارزاني يلعب بالنار، عليه العدول عن الاستفتاء والاحتكام للعقل السليم.
واعتبر بوزداغ الاستفتاء بمثابة قنبلة موجهة إلى أمن واستقرار ورخاء منطقة الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن شمال العراق يقطنه إلى جانب الأكراد، التركمان والعرب أيضا، كما أن جزءا من الأكراد يرفضون إجراء الاستفتاء، كما ترفضه تركيا وإيران والأمم المتحدة والحكومة المركزية في بغداد.
وأضاف أن من حق تركيا اتخاذ جميع التدابير اللازمة تجاه أي تطور يهدد أمنها القومي، وأنّ موقف تركيا من الاستفتاء واضح وعلى الجميع أن يدرك ذلك.

رابط مختصر