زيباري: العبادي “منع” معصوم من حضور اجتماعات الامم المتحدة بنيويورك

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 20 سبتمبر 2017 - 3:54 مساءً
زيباري: العبادي “منع” معصوم من حضور اجتماعات الامم المتحدة بنيويورك

قال القيادي في الحزب الديمقراطي الكوردستاني هوشيار زيباري الثلاثاء إن رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي منع الرئيس فؤاد معصوم من حضور اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك.

ومن المنتظر أن تنطلق المناقشات العامة للدورة الـ72 الثلاثاء بمشاركة 90 رئيس دولة وخمسة نواب رؤساء و39 رئيس حكومة وثلاثة نواب رؤساء حكومة و52 وزيرا.

إلا ان الرئيس معصوم قرر الغاء مشاركته في تلك الاجتماعات بعد احتدام الخلاف بين اربيل وبغداد بشأن استفتاء الاستقلال المقرر في كوردستان في 25 من الشهر الجاري.

وقال زيباري على حسابه في تويتر إن معصوم لا حيلة له وكان يتعين ان يشارك في اعمال الجمعية الحكومية كما متفق عليه لكن “رئيس الوزراء الشيعي (حيدر) العبادي منعه” من ذلك.

ولم يصدر عن العبادي ولا معصوم أي رد فوري.

ويقول منتقدون إن تجربة الحكم في عراق ما بعد إسقاط النظام السابق عام 2003 أقصت الكورد والسنة وجعلت دورهما هامشيا في البلاد.

وتولى زيباري وزارة الخارجية العراقية لنحو عشر سنوات بعد عام 2003 ثم وزارة المالية قبل أن يقيله البرلمان العراقي من منصبه.

ووصف زيباري تلك الخطوة حينها بانها “مؤامرة” ضد الكورد.

وتصاعد التوتر بين بغداد واربيل منذ أن قطعت الحكومة العراقية حصة الكورد من الموازنة المالية، الأمر الذي انعكس سلبا على الحياة الاقتصادية للسكان في الإقليم.

ويقول القادة الكورد إن الاستفتاء الذي سيجرى في الاقليم والمناطق المتنازع عليها سيمهد لاعلان دولة مستقلة طال انتظارها لعشرات السنين.

وسئم الكورد من نهج الحكومات العراقية المتعاقبة منذ تأسيس الدولة في عشرينيات القرن الماضي فيما يتعلق بقضاياهم وحقوقهم ومصيرهم.

رابط مختصر