ريهانا تتمنى العودة بالزمن.. قبل خسارة عذريتها

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 16 سبتمبر 2017 - 3:51 مساءً
ريهانا تتمنى العودة بالزمن..  قبل خسارة عذريتها

في تصريح أشعل مواقع التواصل الاجتماعي، قالت المغنية العالمية ريهانا لمجلة ELLE، إنها تتمنى العود بالزمن إلى 10 دقائق قبل فقدانها العذرية.

وشكل هذا التصريح حملة افتراضية على “تويتر” و”فيس بوك”، يطالب فيه المتابعون عدم التأثر بأفكار حبيبها السعودي الملياردير حسن جميل. ودشن المستخدمون حملة لدعوة ريهانا للابتعاد عن جميل، قائلين إنهم لا يريدون منه أيضا أن يتدخل في خياراتها الفنية.

وكانت ريهانا أكّدت أنها تعيش سعيدة جدا مع حبيبها، وأنه يعاملها كالأميرة.

وحسن جميل هو نائب رئيس مجلس إدارة مجموعة “عبد اللطيف جميل” التي تأسست عام 1955، وصاحب الوكالة الحصرية لسيارات “تويوتا” في السعودية، إلى جانب أن هذه الشركة الكبيرة هي الراعي الرسمي للدوري السعودي، ولهذا السبب سمي الدوري “جميل”.

ويبلغ رأس مال عائلة الشاب نحو بليون ونصف البليون دولار أمريكي. وصنفت هذه العائلة السعودية في المرتبة الـ 12 ضمن قائمة العرب الأغنى في العالم حسب مجلة “فوربس″.

وكان جميل على علاقة بعارضة الأزياء ناعومي كامبل البالغة من العمر 47 عاما، خلال الصيف الماضي، وظهر معها في عدة مناسبات، وهي غير راضية نهائيًا عن خبر ارتباطه بريهانا، إذ أن أحد الأندية الليلية الباريسية شهد بعد ذلك شجارًا حادًا بين ريهانا وناعومي تناقلت أخباره وسائل الإعلام.

كلمات دليلية
رابط مختصر