الخارجية الأمريكية: لا نعلم مضمون البديل الذي قدمه ماكغورك بشأن الإستفتاء

مشاهدة
أخر تحديث : السبت 16 سبتمبر 2017 - 1:54 صباحًا
الخارجية الأمريكية: لا نعلم مضمون البديل الذي قدمه ماكغورك بشأن الإستفتاء

نفت الخارجية الأميركية علمها بمضمون البديل، الذي قدمه المبعوث الرئاسي الأمريكي بريت ماكغورك بشأن إجراء استفتاء استقلال إقليم كوردستان.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية “هيذر ناورت” إنها ليست على علم بالبديل الذي قدمه بريت مكغورك، وانها ليست على اطلاع بخصوص مفاوضات المبعوث الرئاسي بشأن استفتاء كوردستان.

واضافت، “ان موقف الحكومة الأمريكية الرافض لإجراء الاستفتاء في الوقت الحالي لم يتغير، فنحن لا ندعم الاستفتاء الكوردي، لأننا نشعر بأن ذلك سيشتت الانتباه عن داعش وأن علينا جميعا أن نركز على داعش”.

من جهته قال ممثل الرئيس الأمريكي في التحالف الدولي، بريت ماكغورك، خلال مؤتمر صحفي، يوم أمس “لقد اجتمعنا برئيس إقليم كوردستان ونائبه ورئيس الحكومة، وعقدنا اجتماعات في السليمانية مع قادة الاتحاد الوطني الكوردستاني وحركة التغيير”.

مشيراً إلى أن “التنسيق بين قوات البيشمركة والقوات العراقية ساهم في القضاء على داعش، وأن قوات البيشمركة واجهت تنظيم داعش ببطولة”.

وتابع ممثل الرئيس الأمريكي في التحالف الدولي، أن “لدينا ثقة تامة بالعبادي، وعقدنا الكثير من الاجتماعات، كما ناقشنا مع الرئيس البارزاني العديد من القضايا المهمة، وعلى رأسها الاستفتاء”.

وزادَ ماكغورك قائلاً: ” لقد أكدنا أن الولايات المتحدة والمجتمع الدولي لن يدعموا الاستفتاء، وقد تم تقديم البديل عن الاستفتاء خلال الاجتماع، بالشراكة مع بريطانيا وفرنسا والأمم المتحدة”.

منوهاً إلى أن “البديل يؤكد على ضرورة التفاوض بين أربيل وبغداد لحل المشاكل، ونحن نعلم أن الاستفتاء ليس قراراً فردياً من الرئيس البارزاني”.

رابط مختصر