الرئيسية / فيديو / ما تركه “داعش” في آخر معاقله بريف حمص الشرقي (فيديو)

ما تركه “داعش” في آخر معاقله بريف حمص الشرقي (فيديو)

أفضت العمليات العسكرية المتتالية والتي خاضتها نخبة من القوات السورية إلى السيطرة على أحد أهم مواقع تنظيم “داعش” في الصحراء، حيث أسقطت بلدة “السخنة” التي تعد رأس حربة للتقدم نحو دير الزور وهي البوابة الرئيسية للقوات البرية التي تعمل جاهدة لكسر الطوق عن المدينة.
وتمكنت وحدات الاقتحام في الجيش السوري مدعومة بمجموعات هندسية من تمشيط كافة المنازل والشوارع الرئيسية داخل مدينة “السخنة”، حيث نزعت عشرات العبوات الناسفة وتمكنت من إبطال مفعول بعض الألغام الأرضية التي زرعها تنظيم “داعش” في المنطقة، كما فككت أيضاً عدد من السيارات المصفحة والمعدة للتفجير والتي تحمل كميات كبيرة من المواد شديدة الانفجار.

وتشكل الخطوة العسكرية الأخيرة إنجاز نوعي للجيش السوري, حيث تعد مدينة “السخنة” المتواجدة في عمق البادية والتي دخلها تنظيم “داعش” قبل عامين أحد أهم شرايين الحياة المغذية له، فهي عقدة اتصال وسطيّة بين معظم المناطق التي يسيطر عليها “داعش” من ريف حماة وحمص وحتى الرقة ودير الزور، لذا يعد سقوطها مؤشر ميداني يسرع من تلاشي التنظيم في تلك الأرياف ويسهل من عمليات التقدم الحاصلة قرب حدود دير الزور.

وكان الجيش السوري قد ثبت قواعده النارية داخل مدينة “السخنة” وبدأ عملية تحشيد بري بغية الانطلاق إلى الحدود الإدارية مع دير الزور التي تبعد ما يقارب الخمسين كيلو متر.

 

شاهد أيضاً

بالفيديو.. السفير الايراني يغادر احتفالية ليوم النصر بعد مطالبة الحضور بالوقوف للشهداء

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو من احتفالية نظمها تحالف البناء بمناسبة يوم …

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: