الرئيسية / كردستان / أدهم بارزاني: تهنئة رئيس الإقليم لمنسق حركة التغيير الجديد هي رسالة لحل المشاكل

أدهم بارزاني: تهنئة رئيس الإقليم لمنسق حركة التغيير الجديد هي رسالة لحل المشاكل

ناقش وفد رفيع من الحزب الديمقراطي الكردستاني برئاسة أدهم بارزاني، خلال زيارته لحركة التغيير في السليمانية، الأربعاء، سبل حل المشاكل العالقة بين الجانبين.

وأكد القيادي في الديمقراطي الكردستاني، أدهم بارزاني، أن تهنئة رئيس إقليم كردستان لمنسق حركة التغيير الجديد، والتي تبعها زيارة لوفد الحزب إلى السليمانية اليوم ( 26 تموز 2017) هي رسالة لحل المشاكل سوية، حيث جاءت الزيارة بعد يوم واحد من اختيار الحركة منسقا لها خلفا لـ “نوشيروان مصطفى”، كما شدد على ضرورة الحفاظ على وحدة الصف الكردي.

وأوضح أن اتصال رئيس الاقليم بالمنسق الجديد للحركة ،عمر السيد علي، عبر الهاتف لتهنئته بالفوز هي جزء من خطوات تهدف الى حلحلة مشاكل الطرفين التي نجمت عن تعطيل الحزب الديمقراطي للبرلمان الذي ترأسه حركة التغيير، إضافة لطرد وزراء الحركة الأربعة من الحكومة وذلك على خلفية محاولتها تعديل صلاحيات، مسعود بارزاني في رئاسة الاقليم.

من جهته قال المتحدث باسم حركة التغيير، شورش حاجي، في تصريحات لـ NRT “تطرقنا الى مشاكل الاقليم وشددنا على التعاون في الخطوات المقبلة المرتقبة ورفض فرض جهة واحدة نفسها، وهذه الزيارة دليل على وجود محاولات لحل الازمات”.

وكان وفد الحزب الديمقراطي الكردستاني تمنى في نهاية زيارته، عودة علاقة الجانبين الى مجراها الطبيعي، لكن حركة التغيير أفادت في تصريح مقتضب بأنها ستقوم بدراسة مقترحات الديمقراطي والرد عليها في أقرب فرصة.

وانتخب، عمر السيد علي، يوم أمس الثلاثاء، منسقا عاما لحركة التغيير الكردية، خلفا لـ”نوشيروان مصطفى” خلال الانتخابات الداخلية للحركة في مدينة السليمانية، وقد حصل على 38 صوتا من اصوات اعضاء المجلس الوطني للتغيير، ليكون بذلك المنسق العام الثاني للحركة منذ انشائها عام 2009 .

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اعتقال صحفي في السليمانية لكشفه (ملفات فساد)

اعتقلت السلطات الأمنية في مدينة السليمانية، الأحد، الصحفي، برهم صالح، بعد كشفه عن ما وصفها ...

%d مدونون معجبون بهذه: