الرئيسية / أخبار العراق / بن سلمان يبحث مع وزير داخلية العراق جهود مكافحة الإرهاب

بن سلمان يبحث مع وزير داخلية العراق جهود مكافحة الإرهاب

التقى الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد السعودي، في جدة غربي المملكة، مساء الثلاثاء، وزير الداخلية العراقي، قاسم محمد الأعرجي.

وقالت وكالة الأنباء السعودية، الأربعاء، إنه جرى خلال الاجتماع “بحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، بالإضافة إلى الجهود المتعلقة بمكافحة الإرهاب”.

وحضر الاجتماع الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف، وزير الداخلية، ووزير التجارة والاستثمار، ماجد القصبي.

ووصل الأعرجي إلى المملكة، الاثنين الماضي، في زيارة لم يعلن عن مدتها، وقالت وزارة الداخلية العراقية، إن الأعرجي بحث مع نظيره السعودي، أمس، عدداً من المواضيع المشتركة، “ومنها ضبط الحدود المشتركة بين البلدين، ومكافحة تهريب المخدرات، والتعاون لمكافحة الإرهاب؛ عبر تنسيق المواقف المشتركة بين البلدين”.

يُذكر أن السعودية فتحت سفارتها في بغداد عام 2015، بعد نحو ربع قرن من إغلاقها إثر غزو القوات العراقية للكويت عام 1990.

وعلى خلفية انتقادات وجّهها السفير السعودي السابق في بغداد، ثامر السبهان، لقوات “الحشد الشعبي” الشيعية الموالية للحكومة العراقية، وما اعتبره “انتهاكات” تستهدف سنة العراق على يد تلك القوات، عادت العلاقات للتوتر بين البلدين؛ حيث طلبت بغداد استبدال السبهان.

الأمر الذي استجابت له الرياض، في أكتوبر 2016؛ حيث عيّنت عبد العزيز الشمري قائماً بالأعمال في سفارة المملكة، في خطوة عدّها البعض تخفيضاً من قبل السعودية لدرجة تمثيلها الدبلوماسي في العراق.

وبدأت العلاقات بين البلدين بالتحسن بشكل كبير، بعد زيارة وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، لبغداد في 25 فبراير الماضي، والتي كانت تعد أول زيارة لمسؤول سعودي رفيع المستوى منذ عام 1990.

واتفقت الرياض وبغداد، في ختام زيارة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، إلى السعودية، في 20 يونيو الماضي، على تأسيس “مجلس تنسيقي” لـ “الارتقاء بعلاقاتهما إلى المستوى الاستراتيجي”.

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الرئيس العراقي يتخلى عن جنسيته البريطانية “التزاماً بالدستور”

قالت رئاسة الجمهورية العراقية، اليوم الأحد، إن الرئيس برهم صالح تخلى عن جنسيته البريطانية التزاماً ...

%d مدونون معجبون بهذه: