موقف محرج تعرض له الرئيس الأمريكي عندما مد يده لمصافحة زوجة الرئيس البولندي

تعرّض الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى موقف مُحرج؛ وذلك بعد أن مد يده لمصافحة زوجة رئيس بولندا التي تجاهلته تماماً وتوجهت إلى مصافحة زوجته ميلانيا.

ويظهر في الفيديو الذي انتشر على الشبكات الاجتماعية، ترامب وهو يصافح بحماسة الرئيس البولندي ثم يستعد لمصافحة زوجته التي كانت تقف بجواره، لكنها لم تعره انتباهاً ومدت يدها لكي تصافح السيدة ميلانيا ترامب.
وليست هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها الرئيس الأميركي إلى مواقف محرجة، حيث كثرت تلك المواقف منذ دخوله البيت الأبيض.

 

5total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: