في أول ظهور لهن.. هذا ما كشفته زوجات ”دواعش” (فيديو)

ظهرت ثلاث زوجات عناصر تنظيم “داعش” الارهابي في مدينة الموصل في تسجيل فيديو بعد إجلائهن مع أطفالهن من قبل قوات الشرطة الاتحادية عند توغلها في آخر منطقة يتواجد فيها الدواعش في المدينة القديمة للموصل.

وأفادت المتحدثة الأولى في التسجيل المصور، أنها أجبرت من قبل عمها وهو “الداعشي” على الزواج من أحد الدواعش لأجل صفقة ترفيع يحصل عليها عمها بالتنظيم.
وأضافت المرأة أن عمها قتل قبل نحو عامين، ولا تعرف مصير زوجها الذي لم تره مذ مدة، ولديها منه طفلة عمرها عام وشهر واحد مشيرة إلى أنها لم تستطع الهرب من زوجها لأنه سجنها في سرداب لأكثر من سنة وهددها بالقتل بسبب اتصالاتها بأشقاء أمها “أخوالها” وهم منتسبين في القوات العراقية.
وعند ضبطه لها وهي تتصل بأخوالها، قال لها زوجها الداعشي “تسربين معلومات لخوالك؟”، وقام بكسر شريحة الهاتف مؤكدة توسلاتها لزوجها في الهرب والخروج نحو القوات العراقية الذي كان يرفض ويخبرها أن القوات ستفعل كذا وكذا”.
وقالت المتحدثة الثانية إن زوجها داعشي وقد قتل مشيرة إلى أن والدها أيضاً ينتمي إلى التنظيم الارهابي وقد قتل هو الآخر قبل نحو يومين.
وقالت الزوجة الثالثة وهي تحمل طفلها بين ذراعيها إن زوجها “الداعشي” قتل بقصف للطيران، وهو من الذين بايعوا التنظيم عند استيلائه على الموصل في منتصف عام 2014.
وقال قائد الشرطة الاتحادية العراقية، الفريق رائد شاكر جودت، في تصريح خاص لسبوتنيك ، “هؤلاء النسوة اللواتي ظهرن في التسجيل المصور، لو كن مرتكبات جرائم لما تحدثن للكاميرا”.
وأكد جودت أن زوجات عناصر “داعش” الارهابي يخضعن للتحقيق لأجل الحصول على معلومات تفيد الأجهزة الأمنية، منوهاً بعدم اعتقال داعشيات حتى الآن.

 

8total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: