البغدادي إلى مزبلة التاريخ … “داعش” يعدم صاحب خطبة “موت البغدادي” على طريقة الكساسبة

أعدم تنظيم “داعش” قياديا سابقا مقربا من البغدادي، حرقا، بعد تسريبه خبر مصرع زعيم التنظيم في خطبة الجمعة التي ألقاها في تلعفر، آخر معاقل التنظيم في نينوى، وفق موقع السومرية نيوز.

وأفاد مصدر محلي في محافظة نينوى، الأحد، بأن “داعش” أعدم ما سماه “صاحب خطبة موت البغدادي” وسط قضاء تلعفر غرب الموصل، بعد اتهامه بـ”إثارة الفتنة الداخلية”.

وكان المدعو “أبو قتيبة” وهو أحد المقربين جدا من زعيم تنظيم “داعش” المدعو أبو بكر البغدادي، لمّح خلال خطبة صلاة الجمعة في قضاء تلعفر غرب الموصل إلى احتمال مقتل زعيم “داعش”.

وقال المصدر إن التنظيم أعدم “أبو قتيبة” بعد ساعات قليلة على اعتقاله في تلعفر غرب الموصل، مبينا أن عملية الإعدام تمت بالحرق وسط تجمهر العشرات من مسلحي “داعش”.

المصدر: موقع “السومرية نيوز”

ياسين بوتيتي

39total visits,1visits today

تسمح شبكتنا بالتعليق على كافة المواضيع و لكن محررو الشبكة سيقومون بمراجعة التعليقات قبل الموافقة عليها

%d مدونون معجبون بهذه: