الأسمر أم الأبيض.. من يربح في “معضلة” الخبز الأكثر صحة

مشاهدة
أخر تحديث : الأربعاء 21 يونيو 2017 - 7:45 مساءً
الأسمر أم الأبيض.. من يربح في “معضلة” الخبز الأكثر صحة

يعتبر الخبز الغذاء الأكثر استهلاكا وتشابها بين جميع حضارات العالم، لكن لم يتم الإجماع حتى الآن على نوع الخبز الأكثر صحة، أي الأبيض أو الأسمر بالقمح الكامل، رغم أن غالبية أخصائيي التغذية ينصحون بتناول الخبز الأسمر بدلاً من الأبيض.

وذكرت دراسة جديدة نشرت في مجلة الصحة “سيل ميتابوليزم”، مؤخرا، أن نوع الخبز الأفضل يعتمد على جسم كل شخص، إذ تختلف الفائدة من فرد لآخر.

وشملت الدراسة 20 شخصاً تناولوا خبز القمح الكامل المخمر “ساوردو” أو الخبز الأبيض المكرر لمدة أسبوع واحد، ثم توقفوا عن تناول الخبز لمدة أسبوعين، ثم تبادلوا تناول أنواع الخبز لأسبوع آخر، مع الحرص على تساوي كمية النشويات في الخبز من النوعين، أي الأبيض والأسمر.
وبعد قيام الباحثين بإجراء فحوصات دم، وقياس لضغط الدم، ووزن المشاركين قبل وبعد تناولهم كل نوع من أنواع الخبز، لم يجدوا أي اختلافات كبيرة في مؤشرات الخبز من النوعين.

ولكن تبين من نتيجة الدراسة، أنه رغم أن خبز القمح الكامل يحتوي على نسبة ألياف أعلى مقارنة بالخبز الأبيض، ما يجعله يدخل مجرى الدم بمعدل أبطأ من الخبز الأبيض، إلا أن ذلك لم يكن الحال بالنسبة لجميع المشاركين في الدراسة. إذ ارتفعت نسبة الاستجابة للسكر لدى نصف المشاركين، ممن تناولوا الخبز الأبيض، فيما ارتفعت أيضاً لدى النصف الآخر ممن تناولوا خبز القمح الكامل، ما أظهر أن استجابة نسبة السكر في الدم ترتبط أكثر بطريقة تكوّن البكتيريا في الأمعاء، وليس بنوع الخبز ذاته.

ويقول المشرف على الدراسة، إران سيغال، “كنّا نعتقد سابقاً أن الخبز بنوعيه الأبيض والأسمر، لديه فوائد صحية متضاربة بحسب النوعين. ولكن، تفاجأنا حين لم نجد فرقاً في تأثير أي من هذين النوعين على العوامل التي درسناها”.

ويضيف سيغال إن الخبراء والباحثين لا يستطيعون اختيار النوع الأفضل من الخبز، وإنما السؤال الأنسب الذي يجب توجيهه في هذه الحالة هو “أي نوع من الخبز أفضل بالنسبة لك؟”

رابط مختصر